English
Chinese
Turkish
Tajik
Kyrgyz
Turkmen
Japanese
Arabic
English
French
Spanish
Русский
German
Ўзбек
Oʻzbek
Қазақ
فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان يترأس الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي
17:01 / 2023-11-10

انعقدت في 9 نوفمبر الحالي بالعاصمة مدينة طشقند فعاليات الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي تحت شعار "سويا نحو الاستقرار والتنمية الاقتصاديين".

انعقدت في 9 نوفمبر الحالي بالعاصمة مدينة طشقند فعاليات الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي تحت شعار "سويا نحو الاستقرار والتنمية الاقتصاديين".

وترأس فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي.  

وشارك فخامة الرئيس إلهام عليئيف رئيس جمهورية أذربيجان وفخامة الرئيس إبراهيم رئيسي رئيس جمهورية إيران الإسلامية وفخامة الرئيس صدير جعفروف رئيس جمهورية قرغيزستان وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان وفخامة الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا وفخامة الرئيس سردار بيرديمحمدوف رئيس تركمانستان ومعالي السيد أنور الحق كاكار رئيس الحكومة المؤقتة لجمهورية باكستان الإسلامية ومعالي السيد عليخان إسماعيلوف رئيس وزراء جمهورية كازاخستان ومعالي السيد خسرو ناصري الأمين العالم لمنظمة التعاون الاقتصادي في الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي.  

وشمل جدول أعمال القمة مناقشة مسائل توسيع نطاق التعاون في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار والنقل والمواصلات والإنسانية في إطار منظمة التعاون الاقتصادي وتحسين نشاطات هذه المنظمة وكذلك تبادل الآراء حول بعض القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.  

وألقى رئيس دولتنا كلمة في الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي حيث رحب بجميع المشاركين في الدورة السادسة عشرة لقمة منظمة التعاون الاقتصادي.

وكالمعتاد تطرق الرئيس الأوزبكي إلى التغيرات الجارية في العالم وتصعيد الأوضاع في مختلف أنحاء العالم. 

وأكد فخامته على قدرات منظمة التعاون الاقتصادي في رفع مستوى العلاقات متعددة الأطراف بين الدول الأعضاء. 

وتحدث رئيس بلادنا عن إنجازات أوزبكستان خلال الأعوام الماضية في مختلف المجالات. 

واقترح فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف بإعداد "الأهداف الاستراتيجية للتعاون الاقتصادي – 2035" لتحديد الأهداف المستقبلية لمنظمة التعاون الاقتصادي. 

وقال رئيس جمهورية أوزبكستان أن "الأهداف الاستراتيجية للتعاون الاقتصادي – 2035" يمكن أن تشتمل على المجالات التالية: أولا، التوقيع على اتفاقية تسهيل التجارة في إطار منظمة التعاون الاقتصادي بهدف تشجيع التبادل التجاري بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي؛ ثانيا، إنشاء مكتب النقل الرقمي والجمرك للمنظمة في العاصمة مدينة طشقند بهدف تطوير ترابط النقل والمواصلات بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي؛ ثالثا، إقامة المعرض الصناعي لمنتجات الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي بهدف تطوير التعاون الصناعي وتفعيل الأعمال وإنشاء المراكز الصناعية؛ رابعا، إنشاء مجلس وزراء طاقة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي بهدف اتخاذ الإجراءات الرامية إلى ضمان أمن الطاقة؛ خامسا، عقد الدورة الأولى لمنتدى سمرقند المناخي بعام 2024 لمناقشة مسائل البيئة بهدف تفعيل العلاقات في مجال مكافحة التغيرات المناخية والحفاظ على الأوساط المحيطة؛ سادسا، إنشاء الهيئة الاستشارية في شؤون السياحة لدى الأمانة العامة لمنظمة التعاون الاقتصادي وذلك بهدف تفعيل التعاون في مجال السياحة؛ سابعا، تقريب شعوب الدول الأعضاء لمنظمة التعاون الاقتصادي من خلال التعاون الثقافي والإنساني. 

ومن جانب آخر تناول رئيس دولتنا النزاع الفلسطيني الإسرائيلي وخطورته وانتشاره في المنطقة داعيا إلى حل القضية بالطرق السلمية عبر المفاوضات. 

وتطرق الرئيس الأوزبكي إلى تطورات الأوضاع في أفغانستان وضرورة تأييد الشعب الأفغاني وبصفة خاصة تقديم المساعدات الإنسانية. 

وألقى رؤساء وفود أذربيجان وإيران وكازاخستان وقرغيزستان وباكستان وطاجيكستان وتركمانستان وتركيا ومعالي السيد خسرو ناصري الأمين العالم لمنظمة التعاون الاقتصادي كلماتهم في قمة منظمة التعاون الاقتصادي.  

وتم اعتماد بيان طشقند في ختام قمة منظمة التعاون الاقتصادي.  

وتسلمت إيران رئاسة منظمة التعاون الاقتصادي وستستضيف أذربيجان القمة القادمة لمنظمة التعاون الاقتصادي.  

وكالة أنباء أوزبكستان