01.02.2017 23:03

مؤسسة هامة للمجتمع المدني

بلغ عدد وسائل الإعلام العامة في بلادنا 1510 وسيلة لغاية 1 يناير عام 2017 من بينهم أكثر من 1000 وسيلة تقليدية وقرابة 400 نشرة للإنترنت. وهذا يدل على رفع مكانة وسائل الإعلام الإلكترونية في مجال الإعلام الوطني.

وعقدت وكالة أوزبكستان للطباعة والإعلام مؤتمرا صحفيا تكريسا لمسائل تطوير وسائل الإعلام العامة ومستقبلها.

وقامت وكالة أوزبكستان للطباعة والإعلام وأفرعها بالأقاليم بتسجيل 42 نشرة مطبوعة و92 نشرة إلكترونية بالإنترنت خلال عام 2016. وتزداد حصة القطاع الخاص في مجال الإعلام حيث بلغ عدد وسائل الإعلام غير الحكومية 975 وسيلة أو 63،4% من إجمالي عدد وسائل الإعلام.

ومن جانب آخر يتزايد عدد دور النشر والطباعة غير الحكومية واليوم تجاوز عددها 120 دارا من بينها قرابة نصف دور النشر والطباعة تعتبر غير حكومية.

ويتم تحسين منتجات دور النشر والطباعة من خلال تطويرها مطابقا للمعايير الدولية وتحديثها.

والجدير بالذكر أن قرار فخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان "التسهيلات الضرائبية الإضافية وإعطاء الأفضليات من أجل تطوير وسائل الإعلام" الصادر بتأريخ 30 ديسمبر عام 2011 نص على إعفاء وسائل الإعلام ودور النشر والطباعة عن الضرائب والرسوم الجمركية الخاصة بأنشطتها لمدة 5 سنوات. وقام فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بتمديد هذه المدة للسنتين حتى عام 2019 من خلال قراره "تنبؤات المؤشرات الاقتصادية الرئيسية وميزانية الدولة لجمهورية أوزبكستان لعام 2017" الصادر بتاريخ 27 ديسمبر 2016.

وكالة أنباء أوزبكستان، بهزاد بازاروف
18 155