وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

27.02.2020

تطوير التعاون الاقتصادي والتجاري بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان

تطوير التعاون الاقتصادي والتجاري بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان أقيمت في 25 – 26 فبراير الحالي بمدينة أورغانتش فعاليات منتدى التعاون الثاني بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان.

وحضر فعاليات منتدى التعاون الثاني بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان أكثر من 200 رجل أعمال من كازاخستان وقرابة 150 رجل أعمال من أوزبكستان.

واطلع المشاركون في المنتدى على السلع المنتجة في كلا البلدين في المعرض المختص.

والتقى معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان في 26 فبراير الحالي بمعالي السيد أصقر مامين رئيس وزراء جمهورية كازاخستان في إطار فعاليات منتدى التعاون الثنائي بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان.

وأشار معالي السيد عبد الله عارفوف إلى تطوير العلاقات الأوزبكية الكازاخية في العديد من المجالات بشكل عام والمجالات الاقتصادية والتجارية بشكل خاص.

والجدير بالذكر أن منتدى التعاون الأول بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان أقيم في شهر نوفمبر عام 2018 وبمبادرة من فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس نورسلطان نظربائيف الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان.

وبلغ حجم التبادل التجاري بين جمهورية أوزبكستان وجمهورية كازاخستان قرابة 3،3 مليار دولار أمريكي خلال عام 2019.

ويخطط كلا البلدين رفع حجم التبادل التجاري إلى 5 مليارات دولار أمريكي خلال العام الحالي وإلى 10 مليارات دولار أمريكي خلال الأعوام القريبة.

ويلعب منتدى التعاون بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان دورا هاما في تنفيذ المشاريع في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار والنقل والمواصلات والزراعة والسياحة والتعليم وتوسيع علاقات التعاون بين أقاليم البلدين.

وفي ختام المفاوضات تم التوقيع على 15 اتفاقية وبروتوكولا ومذكرة تفاهم تهدف إلى تطوير التعاون الاقتصادي.

كما وقع معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان ومعالي السيد أصقر مامين رئيس وزراء جمهورية كازاخستان على البيان الختامي لمنتدى التعاون الثاني بين أقاليم أوزبكستان وكازاخستان.

ومن جانب آخر اطلع بمعالي السيد أصقر مامين رئيس وزراء جمهورية كازاخستان بمرافقة معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان على معالم مدينة خيوا القديمة. 

1 239
وكالة أنباء أوزبكستان، غيرت خاننظروف وأحمدجان شاكروف، تصوير لأعلى عبدالله ئيف وشاه نظر قارئيف