وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

24.01.2020

فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف عن أولويات السياسة الخارجية لبلادنا خلال عام 2020

فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف عن أولويات السياسة الخارجية لبلادنا خلال عام 2020 يستمر فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في إلقاء خطابه أمام أعضاء مجلس الشيوخ لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان ونواب المجلس التشريعي لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان.

وتطرق رئيس دولتنا إلى مسائل السياسة الخارجية لبلادنا وحدد أولوياتها خلال عام 2020 على النحو التالي:

أولا، اطراد تطوير علاقات الصداقة وحسن الجوار والشراكة الإستراتيجية مع دول آسيا الوسطى في كافة المجالات.

ثانيا، تطوير العلاقات مع روسيا الاتحادية وجمهورية الصين الشعبية والولايات المتحدة الأمريكية واليابان وكوريا الجنوبية وتركيا ودولة الإمارات العربية المتحدة والاتحاد الأوروبي وبلدان آسيا في مجالات السياسة والاقتصاد والتجارة والاستثمار والنقل والمواصلات والثقافة والإنسانية.

ثالثا، تفعيل التعاون متعدد الجوانب مع منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومنظمة التعاون الإسلامي ومجلس الدول الناطقة باللغات التركية وغيرها من المنظمات الدولية النافذة.

وأكد الرئيس الأوزبكي على رغبة بلادنا في عضوية مجلس حقوق الإنسان لمنظمة الأمم المتحدة خلال الأعوام 2021 – 2023.

كما اقترح فخامته بعقد منتدى سمرقند لحقوق الإنسان والخاص بحقوق الشباب ومناقشة مشروع الاتفاقية الدولية بشأن حقوق الشباب التي اقترحت أوزبكستان باعتمادها في الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة.

رابعا، تفعيل نشاطات أوزبكستان في إطار رابطة الدول المستقلة ومنظمة شنغهاي للتعاون.

واشار رئيس بلادنا إلى أنه تخطط أوزبكستان خلال العام الحالي لإجراء الفعاليات الثنائية ومتعددة الأطراف مع بلدان رابطة الدول المستقلة وآسيا الوسطى والاتحاد الأوروبي وبلدان آسيا.

وفي هذا السياق أعرب فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف لمنسوبي السلك الدبلوماسي والمنظمات الدولية المعتمدة في أوزبكستان عن شكره الخالص على مساهمتهم البالغة في ترسيخ التعاون مع بلادنا. 

2 465
وكالة أنباء أوزبكستان