وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

01.07.2019 07:38

رئيس جمهورية أوزبكستان يهني شباب أوزبكستان

رئيس جمهورية أوزبكستان يهني شباب أوزبكستان بعث فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان برقية التهنئة إلى شباب أوزبكستان بمناسبة يوم الشباب الذي يحتفل في بلادنا للمرة الثانية. وما يلي بعض المقتطفات من هذه التهنئة.

وأكد رئيس دولتنا على أن قيادة البلاد تهتم بشؤون الشباب وتبذل قصارى الجهود لتوفير حقوقهم ومصالحهم القانونية.

واستعرض الرئيس الأوزبكي تبني 3 قوانين تخص بالشباب وإصدار عشرات المراسيم والقرارات لرئيس جمهورية أوزبكستان ومجلس وزراء جمهورية أوزبكستان خلال السنتين الأخيرتين.

وأشاد فخامته بإنشاء المجالس الوزارية في شؤون الشباب برئاسة رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان في العاصمة مدينة طشقند وحكام المحافظات في أقاليم بلادنا.

وأضاف رئيس بلادنا أنه تم تأسيس لجنة شؤون الشباب و"Yoshlar klubi" ("نادي الشباب") في المجلس التشريعي لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان.

ولفت فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف الأنظار إلى أن صندوق "Yoshlar - kelajagimiz" ("الشباب هم مستقبلنا") لدعم مشاريع الأعمال للشباب خصص حتى الآن القروض الميسرة قدرها 692،4 مليار سوم أوزبكي (يعادل 1 دولار أميركي 8562،34 سوم أوزبكي بتأريخ 25/06/2019) لتمويل مشاريع الشباب حيث تم توفير قرابة 25 ألف فرصة عمل جديدة.

وتطرق رئيس جمهورية أوزبكستان إلى مسائل تطوير التعليم والرياضة أوساط الشباب حيث أحرز الرياضيون الأوزبك الشباب 520 ميدالية ذهبية و544 ميدالية فضية و588 ميدالية برونزية في المسابقات الدولية.

وتحدث رئيس دولتنا عن تشجيع الشباب العاملين في مختلف المجالات من خلال منح وسام "Do‘stlik" ("الصداقة") ونوط "Shuhrat" ("المجد") وجائزة زولفيا الحكومية ونوط "Kelajak bunyodkori" ("باني المستقبل") وشارة "O‘zbekiston belgisi" ("نشان أوزبكستان") وجائزة اتحاد شباب أوزبكستان لمئات الشباب فضلا عن منح جائزة الدولة "Mard o‘g‘lon" ("الفتى الشجعان")" لـ28 شابا.

وأشار الرئيس الأوزبكي إلى ضرورة تفعيل نشاطات اتحاد شباب أوزبكستان الذي يضم 7 ملايين و680 ألف عضو.

وفي هذا السياق دعى فخامته إلى أهمية مشاركة الشباب الفعالة في الانتخابات البرلمانية والمجالس المحلية القادمة ليساهموا مساهمة بالغة في توفير حقوق الجيل الصاعد.

كما لقت رئيس بلادنا الانتباه إلى تصعيد مختلف التحديات والتهديدات الموجهة إلى الشباب في هذا الزمان الخطير والمعقد مشيرا إلى ضرورة مكافحتها استنادا إلى التاريخ والثقافة الثريين للشعب الأوزبكي وشجاعة الأجداد الأجلاء حيث تخدم المصالح الوطنية لأوزبكستان مصدرا للقوة في هذه المواجهة.

وفي ختام برقية التهنئة تمنى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف للشباب الصحة والسعادة وكل التوفيق في حياتهم الشخصية والاجتماعية. 

وكالة أنباء أوزبكستان