وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

29.05.2019 23:59

رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية يزور بلادنا

رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية يزور بلادنا تلبية لدعوة من فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وصل فخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية في 27 مايو الحالي بزيارة رسمية إلى بلادنا.

وجرت الفعاليات الرئيسية لزيارة الرئيس الألماني لبلادنا في 28 مايو الحالي.

وبعد مراسم الاستقبال الرسمي أجرى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية المفاوضات وجها للوجه والاجتماع الموسع.

وفي مستهل الحديث هنأ رئيس دولتنا رئيس ألمانيا والشعب الألماني بمرور 70 عاما على تأسيس جمهورية ألمانيا الاتحادية واعتماد دستورها العام.

وأعرب الرئيس الألماني لنظيره الأوزبكي عن شكره على دعوته لزيارة أوزبكستان وحفاوة الاستقبال.

والجدير بالذكر أن البلدين أقاما الحوار السياسي المنتظم حيث قام فخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير بزيارتين لأوزبكستان خلال العامين 2006 و2016 بصفته وزير خارجية ألمانيا آنذاك. وإن زيارة رسمية لفخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف لألمانيا في يناير الماضي فتحت صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين.

وقام الطرفان بتقييم الوضع الحالي للتعاون الاقتصادي والتجاري حيث حددا سبل توسيعه مشيرين بكل ارتياح إلى زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال عام 2018 بنسبة 25% ليتجاوز 770 مليون دولار أمريكي.

وتنتج أوزبكستان سيارات الشحن بالتعاون مع شركة "МАN" والآليات الزراعية بالتعاون مع شركتي "Claas" و"Lemken" ومواد البناء بالتعاون مع شركة "Knauf" والكابلات والأسلاك بالتعاون مع شركة "Deutsche Kabel".

ويقوم مجلس الأعمال الأوزبكي الألماني بزيادة حجم التبادل التجاري وجذب الاستثمارات المباشرة. وتجري المشاورات المتعلقة بالتعاون المالي والفني وتعقد جلسات مجموعات العمل الحكومية الخاصة بالتجارة والاستثمار والزراعة.

ويقيم في أوزبكستان أكثر من 8000 مواطن أوزبكي تعود أصولهم إلى ألمانيا حيث يتمتعون بالظروف الملائمة للحفاظ على ثقافتهم وتقاليدهم وتطويرها.

وتعمل فروع المركز الثقافي الألماني "VIDERGEBURT" في العاصمة مدينة طشقند وبعض محافظات أوزبكستان فضلا عن نشاطات جمعية صداقة "أوزبكستان - ألمانيا".

وتساهم مكاتب معهد غوته وصندوق كونراد أدنأؤور وصندوق فريدريش إيبرت وخدمة التبادل الأكاديمي الألماني (DAAD) في العاصمة مدينة طشقند في تطوير العلاقات الثقافية والتنويرية بين الشعبين الأوزبكي والألماني.

وجرى حفل مراسم التوقيع على الوثائق الثنائية في ختام المفاوضات بين الرئيسين الأوزبكي والألماني.

وتم التوقيع على اتفاقية تبادل المعلومات وحمايتها واتفاقية التعاون في مجال خفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري والتكيف مع تغير المناخ واتفاقية إنتاج السيارات التجارية بالتعاون مع شركة "Volkswagen" وغيرها من الوثائق الثنائية.

وأشار فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف إلى أهمية هذه الاتفاقيات وبصفة خاصة اتفاقية بين أكاديمية علوم جمهورية أوزبكستان والشركتين الألمانيتين "Integra GmbH" و"Vamed Engineering GmbH" بشأن إنشاء مركز الطب النووي والعلاج الإشعاعي في العاصمة مدينة طشقند.

وخلال المؤتمر الصحفي المنعقد لوسائل الإعلام العامة أكد الرئيسان على أن المفاوضات جرت في روح الصداقة التقليدية والصراحة والتفاهم المتبادل حيث توصل الجانبان إلى الاتفاقات الهامة.

وقال فخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير أن ألمانيا تتابع نمو أوزبكستان في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية مشيرا إلى أن الزيارة الحالية تدل على رغبة ألمانيا في توسيع نطاق التعاون مع أوزبكستان ودعمها، وأعرب عن ارتياحه من نتائج مفاوضاته مع الرئيس الأوزبكي.

وقام رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية في إطار زيارته برفقة معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان بجولة في ساحة الاستقلال حيث وضع أكاليل الزهور على منصة تمثال الاستقلال والخير الذي يعتبر رمزا لحريتنا ومستقبلنا المشرق ونوايانا الحسنى.

وشارك الرئيس الألماني في فعاليات منتدى الأعمال الأوزبكي الألماني.

واطلع فخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير في إطار زيارته لبلادنا على نشاطات شركة "Bakan Tex" ذات المسئولية المحدودة الواقعة في منطقة يشناباد بالعاصمة مدينة طشقند.

وتم تشغيل شركة "Bakan Tex" ذات المسئولية المحدودة في 1 يناير عام 2018 حيث ساهمت الشركات الألمانية في تجهيزها.

وتختص شركة "Bakan Tex" ذات المسئولية المحدودة في إنتاج القطن المغزول وتقوم بتصدير 60% من منتجاتها.

وأثناء تواجده في الشركة تحدث رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية مع طلبة كلية الغزل لمعهد طشقند العالي للنسيج والصناعة الخفيفة.

وصل فخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير إلى معهد غوته حيث شارك في حفل إقامة التمثال ليوهان فولفغانغ فون غوته وافتتاح حديقة غوته.

وأكد رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية على أن الاحترام لشخصية غوته في أوزبكستان يخدم في استمرار علاقات الصداقة بين البلدين بروح جديد وترسيخ الأواصر الثقافية والتنويرية.

وتعرف فخامة الرئيس فرانك فالتر شتاينماير على نشاطات معهد غوته بالعاصمة مدينة طشقند.

والجدير بالذكر أن أكثر من 377 ألف تلميذ أوزبكي في 1842 مدرسة يتعلمون اللغة الألمانية.

ومن جانب آخر أكثر من 700 طالب وباحث علمي أوزبكي يدرسون في مؤسسات التعليم العالي بألمانيا.

وتستمر الزيارة الرسمية للرئيس الألماني لبلادنا.

وكالة أنباء أوزبكستان
930