06.05.2019 08:00

لغتنا فخرنا أو ضرورة عدم الاهتمام بالاستفزازات

لغتنا فخرنا أو ضرورة عدم الاهتمام بالاستفزازات تحدث الإمام عادل خان قارئ يونس خان أغلو عن رأيه بشأن خطاب مجموعة ما يسمى بـ"المثقفين" الذين طلبوا فيه إعادة النظر في وضع اللغة الروسية في أوزبكستان ومنح وضع اللغة الرسمية لها في بلادنا.

وأشار الإمام الأوزبكي المعروف إلى أنه يشك في وطنية أولئك الناس واهتمامهم بالشعب الأوزبكي وعديمة الكرامة الوطنية لديهم نظرا لطلبهم لمنح وضع اللغة الرسمية في أوزبكستان للغة الأجنبية.

ويعتقد الإمام عادل خان قارئ يونس خان أغلو أن الدولة لن تكون مستقلة بدون لغتها وعلمها ونشيدها الوطنيين.

وفي هذا السياق انتقد رجل الدين الأوزبكي المعروف الناس الذين بغض النظر عن انتمائهم إلى الأوزبك عرقيا يتحدثون في اللغات الأجنبية وتتشكل مفاهيمهم ووجهات نظرهم بعيدة كل بعد عن الشعب الأوزبكي.

وأضاف الإمام أن الشعب الأوزبكي ليس شعبا صغير العدد ويستطيع أن يعيش دون اللغة الروسية لأن جذوره قوية وتاريخه عريق.

ودعا الإمام عادل خان قارئ يونس خان أغلو إلى بذل الجهود الرامية إلى تطوير اللغة الأوزبكية ورفعها إلى وضع لغة الدولة الحقيقية رافضا كل المحاولات الهادفة إلى منح وضع اللغة الرسمية للغات الأجنبية في أوزبكستان.

واعتبر الإمام الأوزبكي المعروف مبادرة ما يسمى بـ"المثقفين" فتنة واستفزازا ودعا أفراد الشعب الأوزبكي الوطنيين إلى مواجهة مثل هذه المبادرات.

كما أكد الإمام عادل خان قارئ يونس خان أغلو على رفض الشعب الأوزبكي للمبادرات المشار إليها أعلاه قائلا أن أولئك الأشخاص ما يسمى بـ"المثقفين" لا يحق لهم أن يعتبروا مسلمون ودعا أفراد الشعب الأوزبكي لحماية لغتهم.  

وكالة أنباء أوزبكستان
1 069