28.04.2019 23:29

جهود مشتركة تفتح فرصة جديدة لمستقبل البلدان والشعوب

جهود مشتركة تفتح فرصة جديدة لمستقبل البلدان والشعوب استمرت في 27 أبريل الحالي بمركز "Yansi" للمؤتمرات الدولية بالعاصمة بكين فعاليات المنتدى الدولي الثاني "الحزام الواحد – الطريق الواحد" من خلال حديث رؤساء الوفود.

وألقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان كلمة في هذا المنتدى.

وأكد رئيس دولتنا على أن بلدان آسيا الوسطى وبصفة خاصة أوزبكستان تهتم بالمنتديات الدولية والإقليمية نظرا لعدم وجود الموانئ البحرية. ومن هذا المنطلق تؤيد أوزبكستان مشروع "الحزام الواحد – الطريق الواحد".

وأشار الرئيس الأوزبكي إلى أن أوزبكستان تؤيد اعتماد البيان المشترك للمنتدى الدولي الثاني "الحزام الواحد – الطريق الواحد" مشيدا بأهميته في تطوير التعاون الإقليمي وكشف المصادر الجديدة للنمو الاقتصادي ورفع مستوى حياة الشعوب.

وطرح فخامته بعض المبادرات الخاصة بتطوير النقل واللوجستية في آسيا الوسطى وتحقيق الأمن الغذائي من خلال "الاقتصاد الأخضر" وتطوير السياحة وحل القضايا البيئية وغيرها من الموضوعات.

ولفت رئيس بلادنا الانتباه إلى أهمية الاستفادة من قدرات الترانزيت لمنطقة آسيا الوسطى وتوفير ممر الصين – آسيا الوسطى وغرب آسيا.

وتطرق فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف إلى مسائل تطوير "الاقتصاد الأخضر" وتطبيق التكنولوجيات الحديثة في مجال الزراعة لتحقيق الأمن الغذائي.

وبادر رئيس جمهورية أوزبكستان بتطوير التبادل في مجال السياحة واقترح بوضع البرامج المشتركة تحت علامة "طريق الحرير".

وتناول رئيس دولتنا موضوع أفغانستان وتسوية الأوضاع في هذا البلد لتوفير الفرصة الجديدة لتنمية وسط وجنوب آسيا مشيرا إلى مناقشة هذا الموضوع في مؤتمر التعاون الاقتصادي الإقليمي حول أفعانستان (RECCA) والذي سينعقد في فصل خريف القادم في العاصمة مدينة طشقند.

والجدير بالذكر أنه تم التوصل إلى 283 اتفاقية في إطار المنتدى الدولي الثاني "الحزام الواحد – الطريق الواحد" حيث وقع رجال الأعمال على الاتفاقيات بمبلغ قدره 64 مليار دولار أمريكي.

وهذا واختتمت فعاليات المنتدى الدولي الثاني "الحزام الواحد – الطريق الواحد". 

وكالة أنباء أوزبكستان، ماتنظر إيلمرادوف
1 006