20.04.2019 07:49

فخامة الرئيس مون جيه إن: تنمية أوزبكستان هي تنمية جمهورية كوريا

فخامة الرئيس مون جيه إن: تنمية أوزبكستان هي تنمية جمهورية كوريا وصل فخامة الرئيس مون جيه إن رئيس جمهورية كوريا في إطار زيارته الدولة لبلادنا إلى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان.

ورحب معالي السيد نوردينجان إسماعيلوف رئيس المجلس التشريعي لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان بالضيف العالي مشيرا إلى أن زيارة الدولة لفخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان لجمهورية كوريا في الفترة 22 – 25 نوفمبر عام 2017 فتحت صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين.

وتلعب العلاقات البرلمانية دورا هاما في العلاقات الثنائية حيث بدأ التعاون بين برلماني البلدين في عام 1995. وأنشئت جمعية الصداقة البرلمانية "كوريا – أوزبكستان" في الجمعية الوطنية بجمهورية كوريا. وأما المجموعة البرلمانية للتعاون مع الجمعية الوطنية بجمهورية كوريا فتأسست بعام 2005 في المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان.

وألقى فخامة الرئيس مون جيه إن رئيس جمهورية كوريا كلمة أمام نواب المجلس التشريعي لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان وأعضاء مجلس الشيوخ لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان.

وأثنى الرئيس كوري الجنوبي على نشاطات فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان والبرلمان الأوزبكي في سبيل تلبية طلبات الشعب تحت شعار "يتعين على الدولة أن تخدم للشعب وليس الشعب يخدم للدولة".

وتطرق فخامة الرئيس مون جيه إن إلى العلاقات بين الشعبين الكوري والأوزبكي منذ قديم الزمان على أساس الصور المرسومة على جدران آثار آفراسياب بمدينة سمرقند.

وتحدث رئيس جمهورية كوريا عن أمنيته المتعلقة بقطع القطار مسافة بين العاصمتين سيول وطشقند عبر خطوط السكك الحديدية وذلك لإحياء العلاقات التي كانت تمر عبر طريق الحرير العظيم قديما من خلال تشغيل خط السكك الحديدية في القرن الواحد والعشرين.

وتستمر زيارة الدولة لفخامة الرئيس مون جيه إن رئيس جمهورية كوريا لبلادنا.

وكالة أنباء أوزبكستان، علاء الدين غفاروف، تصوير لتيمور مامادينوف
912