وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

16.04.2019

كازاخستان هي جارنا وشريكنا الوثيق والأمين

كازاخستان هي جارنا وشريكنا الوثيق والأمين تلبية لدعوة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان قام فخامة الرئيس قاسم جومارت توكائيف رئيس جمهورية كازاخستان بزيارة الدولة لبلادنا في 14 – 15 أبريل الحالي.

ولعب فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس نورسلطان نظربائيف الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان دورا هاما في ترسيخ الشراكة الإستراتيجية بين البلدين.

وفتحت صفحة جديدة في العلاقات بين أوزبكستان وكازاخستان خلال زيارة الدولة لفخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان لكازاخستان في 22 – 23 مارس عام 2017.

وقام فخامة الرئيس نورسلطان نظربائيف الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان بزيارة الدولة لبلادنا في 16 – 17 سبتمبر عام 2017.

وأكد كلا البلدين على أن زيارة فخامة الرئيس قاسم جومارت توكائيف رئيس جمهورية كازاخستان كانت خطوة جديدة في توسيع علاقات الصداقة وحسن الجوار والشراكة الإستراتيجية بين أوزبكستان وكازاخستان.

وجرت فعاليات الزيارة الرئيسية في 15 أبريل الحالي.

وجرى مراسم الاستقبال الرسمي للضيف العالي في قصر كوكسراي الرئاسي.

وبعد الاستقبال الرسمي بدأت المفاوضات وجها للوجه بين فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف وفخامة الرئيس قاسم جومارت توكائيف.

ورحب الرئيس الأوزبكي بنظيره الكازاخي مشيرا إلى أن الزيارة الحالية تعتبر استمرارا للحوارات السياسية التي تشهد تفعيلا ملحوظا خلال السنوات المنصرمة.

وأثنى الرئيس الكازاخي على أن فخامة الرئيس نورسلطان نظربائيف الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان وفخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان رفعا مستوى العلاقات بين البلدين.

وناقش الرئيسان مسائل ترسيخ علاقات الصداقة وحسن الجوار وتطوير التعاون في مجالات التجارة والنقل والتعاونية الصناعية والسياحة وغيرها من الميادين.

وتبادل زعيما البلدين الآراء حول القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وتتعاون أوزبكستان تعاونا فعالا مع كازاخستان في إطار المنظمات الدولية مثل منظمة الأمم المتحدة ومنظمة شنغهاي للتعاون ورابطة الدول المستقلة ومنظمة التعاون الإسلامي والصندوق الدولي لإنقاذ بحر آرال.

وأولى الرئيسان أثناء الحديث اهتماما خاصا بمسائل تعزيز السلام والأمن في المنطقة ودعم العملية السلمية في أفغانستان.

وواصل فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس قاسم جومارت توكائيف رئيس جمهورية كازاخستان مفاوضاتهما من خلال الاجتماع الموسع وذلك بحضور الوزراء ورؤساء كبرى الشركات.

وأشار الرئيسان إلى أهمية تنفيذ إستراتيجية التعاون الاقتصادي بين جمهورية أوزبكستان وجمهورية كازاخستان خلال العامين 2018 – 2019 في توسيع نطاق التعاون بين البلدين. وتجاوز حجم التبادل التجاري بين البلدين 3 مليارات دولار أمريكي خلال عام 2018.

وأكد زعيما البلدين على رغبة الطرفين في زيادة حجم التبادل التجاري ليصل إلى 5 مليارات دولار أمريكي خلال السنوات القادمة.

وأثنى الرئيسان على نتائج منتدى التعاون الأوزبكي الكازاخي الإقليمي الذي انعقد في شهر نوفمبر عام 2018 في مدينة شيمكينت والمنتدى الاقتصادي الإقليمي الأول لبلدان آسيا الوسطى الذي انعقد في شهر مارس عام 2019 بالعاصمة مدينة طشقند.

وتوصل الجانبان إلى الاتفاقات بشأن تنفيذ المشاريع المشتركة في مجالات النقل واللوجستية والتعاونية الصناعية مشيرين إلى أن تطوير التعاون في مجال النقل والمواصلات يخدم في رفع قدرات البلدين في التصدير والترانزيت.

وتطرق الطرفان إلى مسائل تطوير التعاون في مجالات السياحة والثقافة والعلوم والتعليم.

وفي ختام المفاوضات وقع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس قاسم جومارت توكائيف رئيس جمهورية كازاخستان على البيان المشترك.

ووقع الجانبان على قرابة 10 وثائق تعود إلى مختلف مجالات التعاون بين البلدين من بينها الوثائق الخاصة بالضرائب وحماية حقوق مواطني أوزبكستان وكازاخستان في حال عملهم في البلدين وإنشاء مركز "آسيا المركزية" للتعاون الاقتصادي والتجاري.

كما وقعت وزارتا الخارجية على برنامج التعاون خلال العامين 2019 – 2020 ووقعت هيئة الشؤون الدينية لدى مجلس وزراء جمهورية أوزبكستان على مذكرة التعاون مع وزارة الإعلام والتنمية الاجتماعية بجمهورية كازاخستان.

وخلال فعاليات المؤتمر الصحفي لمندوبي وسائل الإعلام العامة أكد الرئيسان على أن المفاوضات جرت في روح العمل والتفاهم التام مشيرين إلى ثقتهما بأن الزيارة الحالية تخدم في ترسيخ الشراكة الإستراتيجية بين البلدين وتوفير السلام والتنمية المستدامة في المتطقة بأسرها.

وفي النصف الثاني من اليوم وصل فخامة الرئيس قاسم جومارت توكائيف رئيس جمهورية كازاخستان إلى ساحة الاستقلال وذلك برفقة معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان. ووضع الرئيس الكازاخي أكاليل الزهور على منصة تمثال الاستقلال والخير الذي يعتبر رمزا لحريتنا ومستقبلنا المشرق ونوايانا الحسنى.

1 409
وكالة أنباء أوزبكستان، محمد نظر إيلمرادوف