وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

22.12.2018

الرئيس الأوزبكي يطلع على مركز الحضارة الإسلامية

الرئيس الأوزبكي يطلع على مركز الحضارة الإسلامية تجري في بلادنا الأعمال واسعة النطاق الرامية إلى توفير التسامح الديني والحفاظ على القيم الإسلامية وترويجها حيث تم تأسيس مركز الحضارة الإسلامية ومركز الإمام البخاري الدولي للأبحاث العلمية ومركز الإمام الترمذي الدولي للأبحاث العلمية.

وتم في 12 ديسمبر الحالي اتخاذ القرار الخاص بعنوان "التنوير والتسامح الديني" في الجلسة العامة للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة وذلك بمبادرة من أوزبكستان. ويخدم هذا القرار الذي اتخذ بموجب اقتراحات فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان المطروحة في كلمته التي ألقاها في الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة في عام 2017.

ومن جانب آخر بادر رئيس دولتنا بإنشاء مركز الحضارة الإسلامية في العاصمة مدينة طشقند حيث وضع حجر الأساس لإنشاء هذا المركز في 15 يونيو عام 2018.

واليوم تجري أعمال بناء مركز الحضارة الإسلامية حيث يتكون الدور الأول من قاعة المناسبات وقسم المخطوطات القديمة وترميم الآثار والمعرض الموسمي والمتاجر ومخزن معروضات المتحف وموقف السيارات لـ200 سيارة.

ويتكون الدور الثاني من المكتبة وقاعة الاجتماعات وصالات المعروضات المتعلقة بمساهمة أجدادنا في تطوير الإسلام والعلوم وتقاليد الهندسة المعمارية.

ويتكون الدور الثالث من مركز المعلومات والموارد والأقسام العلمية وقاعة المؤتمرات الدولية وغيرها من الغرف.

وأعطى الرئيس الأوزبكي توجيهاته وتعليماته بشأن تحسين أعمال التشطيبات وتجهيز المركز. 

10 728
وكالة أنباء أوزبكستان، عمر أسراروف