وكالة الأنباء الأوزبكية العربي

22.11.2018

عقد مؤتمر صحفي قبيل منتدى آسيا لحقوق الإنسان

تستضيف مدينة سمرقند في 22 – 23 نوفمبر الحالي منتدى آسيا لحقوق الإنسان وذلك في إطار الاحتفالات بمرور 70 سنة على اعتماد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وعقد المركز الوطني لحقوق الإنسان بجمهورية أوزبكستان ونادي الصحافة الدولي مؤتمرا صحفيا بمناسبة هذا المحفل الدولي.

وشارك كل من السيد أكمل سعيدوف مدير المركز الوطني لحقوق الإنسان بجمهورية أوزبكستان والسيد مايكل مولر نائب الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة المدير العام لفرع منظمة الأمم المتحدة بمدينة جينيف والسيدة هيلين فريزير المنسق الدائم لمنظمة الأمم المتحدة في أوزبكستان المندوب الدائم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والسيد ريشارد كامينده المندوب الإقليمي لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان في آسيا الوسطى والسيد مارتشين فاليتسكي مدير إدارة شؤون الديمقراطية لمكتب منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في شؤون المؤسسات الديمقراطية وحقوق الإنسان في هذا المؤتمر الصحفي.

وأعلن في المؤتمر الصحفي عن مشاركة مسئولي المنظمات الدولية والإقليمية مثل منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومنظمة التعاون الإسلامي وأعضاء برلمانات الدول الأجنبية ومندوبي المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمنظمات غير الحكومية وغير التجارية والخبراء وممثلي وسائل الإعلام المحلية والأجنبية في فعاليات منتدى آسيا لحقوق الإنسان.

وتجري فعاليات منتدى آسيا لحقوق الإنسان من خلال جلساتها الفرعية بعناوين "تراث الإعلان العالمي لحقوق الإنسان هو متعدد الأغراض وحقوق الإنسان" و"حقوق الإنسان أساس لتوفير أهداف التنمية المستدامة" و"تعليم مجال حقوق الإنسان: الابتكارات والتحديات الجديدة" و"تعاون المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان مع أجهزة الدولة ومؤسسات المجتمع المدني في شؤون احترام حقوق الإنسان وحمايتها ومراعاتها".

ويتوقع في ختام منتدى آسيا لحقوق الإنسان اعتماد بيان سمرقند حول حقوق الإنسان. 

9 878
وكالة أنباء أوزبكستان، ملاحت حسينوفا