15.09.2018 07:45

أوزبكستان – بيلاروس: مرحلة بذل الجهود العملية للتعاون المتبادل

أوزبكستان – بيلاروس: مرحلة بذل الجهود العملية للتعاون المتبادل سبق وأعلنا أن تلبية لدعوة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وصل فخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو رئيس جمهورية بيلاروس في 12 سبتمبر الحالي بزيارة رسمية إلى أوزبكستان.

وأقيمت الفعاليات الرئيسية للزيارة في 13 سبتمبر في مقر كوكسراي الرئاسي حيث جرى مراسم الاستقبال الرسمي للرئيس البيلاروسي.

وفي البداية أجرى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف وفخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو لقاء وجها للوجه.

ورحب رئيس دولتنا بزيارة نظيره البيلاروسي لأوزبكستان مشيرا إلى أن البلدين يعتبران صديقان مخلصان وشريكان أمينان.

وقال الرئيس الأوزبكي أن الرئيسين اتفقا خلال لقائهما في سمرقند بعام 2016 على ترسيخ شامل للعلاقات الثنائية. ونما التعاون بين البلدين بصورة ملحوظة خلال العامين الأخيرين حيث زاد حجم التبادل التجاري بمسبة 60% خلال عام 2017 و4 مرات خلال يناير – يوليو من العام الحالي.

ومن جانبه أعرب الرئيس البيلاروسي لنظيره الأوزبكي عن شكره على الدعوة للقيام بالزيارة مشيرا إلى إنجازات أوزبكستان في سياستها الداخلية والخارجية وبصفة خاصة في ترسيخ علاقات أوزبكستان مع الدول المجاورة.

وأكد زعيم بيلاروس استعداد بلاده للتعاون مع أوزبكستان وتبادل الخبرات في كافة المجالات.

وناقش الرئيسان المسائل واسعة النطاق العائدة إلى التعاون بين أوزبكستان وبيلاروس متفقين على ترسيخ الحوار السياسي بين البلدين وتطوير العلاقات في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

واستمرت مفاوضات القمة الأوزبكية البيلاروسية من خلال الجلسة الموسعة حيث أشار الرئيسان إلى تفعيل العلاقات بين أوزبكستان وبيلاروس في كافة المجالات.

وانعقدت في أغسطس عام 2018 بالعاصمة مدينة طشقند الدورة الجديدة للجنة الحكومية المشتركة للتعاون بين جمهورية أوزبكستان وجمهورية بيلاروس.

ويتم تنفيذ المشاريع المشتركة في مجالات صناعة الآليات وإنتاج الأدوية والصناعة الخفيفة والزراعة والسياحة وصناعة المواد الغذائية. ويتعزز التعاون بين دوائر رجال الأعمال والمؤسسات الإنتاجية.

وخلال الشهرين الأخيرين قامت وفود جميع محافظات أوزبكستان بزيارات بيلاروس بهدف إقامة التعاون المباشر بين الأقاليم.

وتبادل رئيسا البلدين الآراء حول آفاق تطوير العلاقات في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار والنقل والمواصلات والثقافة والإنسانية.

وأكد الرئيسان على اهتمام البلدين بتوسيع نطاق التعاون مستندين إلى مواردهما الفكرية والتكنولوجية والبشرية.

وكلف زعيما البلدين اللجنة الحكومية المشتركة باتخاذ الإجراءات الرامية إلى زيادة حجم التبادل التجاري ليصل إلى مليار دولار أمريكي خلال سنوات قريبة.

واتفق رئيسا أوزبكستان وبيلاروس على إقامة العلاقات واسعة النطاق بين محافظات البلدين وتطوير التعاونية في مجالات صناعة الآليات والمنسوجات وصناعة المواد الغذائية وتربية المواشي وإنتاج الأدوية وإعادة تصنيع الفواكه والخضروات وإنتاج مواد البناء وغيرها من الميادين مشيرين إلى ضرورة إنشاء المؤسسات المشتركة وتصدير منتجاتها إلى الدول الثالثة.

وتطرق فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف وفخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو إلى مسائل التعاون بين البلدين في إنشاء محطة الطاقة النووية في أوزبكستان.

واتفق الرئيسان على التعاون في مجالات الصحة والعلوم والتكنولوجيات والتعليم العالي والثقافة وبين أكاديميتي العلوم في كلي البلدين.

وفي ختام مفاوضات القمة وقع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو رئيس جمهورية بيلاروس على البيان المشترك.

كما تم التوقيع على 19 وثيقة تهدف إلى التعاون الثنائي من بينها الاتفاقية الحكومية للتعاون الاجتماعي والاقتصادي خلال الأعوام 2019 – 2023 وبرنامج تنفيذها.

وبالإضافة إلى هذا تم التوقيع على العقود والاتفاقيات بمبلغ إجمالي قدره أكثر من 230 مليون دولار أمريكي خلال فعاليات منتدى الأعمال.

وأشار رئيسا أوزبكستان وبيلاروس خلال لقائهما مع ممثلي وسائل الإعلام العامة إلى أن المفاوضات جرت في روح الصراحة والثقة مؤكدين على أن نتائجها مثمرة.

وتطرق رئيس دولتنا إلى أهمية زيارة الرئيس البيلاروسي لأوزبكستان بعد 24 سنة منذ زيارته الأخيرة حيث تكون زيارة تاريخية بمعنى هذه الكلمة مؤكدا على أنها تخدم في إثراء التعاون بين البلدين.

واتضح خلال مفاوضات القمة أن أوزبكستان وبيلاروس ترغبان في تعزيز علاقات الشراكة متعددة الأبعاد حيث أكد الرئيس الأوزبكي إلى أن الزيارة تعطي دفعة قوية لتطوير التعاون ذي المنفعة المتبادلة وتخدم في رفع مستوى العلاقات.

واطلع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو رئيس جمهورية بيلاروس على فعاليات معرض سلع وبضائع تنتج جمهورية بيلاروس افتتح في مجمع "O‘zekspomarkaz" ("مركز أوزبكستان للمعارض").

ويتم عرض بضائع وخدمات لأكثر من 150 شركة في هذا المعرض من بينها إنجازات بيلاروس في مجالات صناعة الآليات الزراعية وصناعة التعدين وصناعة الكيماويات والآلات المنزلية وصناعة المواد الغذائية والمنسوجات والطب والتعليم وغيرها من الميادين.

وتحدث رئيس دولتنا مع رجال الأعمال من بيلاروس وأعطى توجيهاته للمسئولين الأوزبك بشأن توسيع العلاقات التجارية وتطوير التعاونية بين المؤسسات الإنتاجية والأقاليم.

وأكد الرئيس الأوزبكي على أهمية تطوير التعاون بين المراكز الابتكارية في كلي البلدين في مجال التكنولوجيات وإنشاء المؤسسات المشتركة لإنتاج سلع تتمتع بطلب كبير لدى المستهلكين.

وشارك فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو رئيس جمهورية بيلاروس في تدشين المرحلة الأولى للمؤسسة المشتركة "Amkodor-Agrotexmash" ("أمكودور - أغروتيخماش").

وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع 33 مليون دولار أمريكي ويتم إنشاؤه خلال الأعوام 2018 – 2021.

وأشار رئيس دولتنا إلى ضرورة زيادة أنواع الحفارات المنتجة في المؤسسة المشتركة وزيادة نسبة إنتاج مكوناتها محليا مؤكدا على موقع أوزبكستان المميز والملائم لتصدير الآليات والمعدات الزراعية إلى دول المنطقة.

واطلع الرئيسان على حفارات أولى أنتجتها المؤسسة المشتركة.

وتستمر زيارة فخامة الرئيس أليكساندر لوكاشينكو رئيس جمهورية بيلاروس لأوزبكستان.  

وكالة أنباء أوزبكستان
9 225