06.09.2018 23:59

التعاون الأوزبكي المصر يدخل مرحلة جديدة

التعاون الأوزبكي المصر يدخل مرحلة جديدة سبق وأعلنا أن تلبية لدعوة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان قام فخامة الرئيس عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي رئيس جمهورية مصر العربية بزيارة رسمية لبلادنا في 4 – 5 سبتمبر الحالي.

وجرت الفعاليات الرئيسية للزيارة في 5 سبتمبر الحالي في مقر كوكسراي الرئاسي.

وبعد مراسم الاستقبال الرسمي بدأ فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف وفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي لقاءهما وجها للوجه.

ورحب فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بزيارة الرئيس المصري لأوزبكستان مؤكدا على أنها زيارة تاريخية.

وأشار رئيس دولتنا إلى أواصر الصداقة القديمة القائمة بين الشعبين والتعاون المتنامي بينهما في مجالات العلوم وإقامة العلاقات الثقافية والتجارية منذ قديم الزمان.

وأوضح الرئيس الأوزبكي أن تفعيل اللقاءات والحوارات والتعاون بين البلدين يخدم في تحقيق تطلعات ومصالح الشعبين.

وبدوره أعرب الرئيس المصري للرئيس الأوزبكي عن شكره الخالص على دعوته لزيارة أوزبكستان مشيرا إلى أنه يشعر من أول يوم الزيارة كأنه في بلده الثاني.

وأكد فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي على أن هذه الزيارة تخدم ليس فقط في ترسيخ التعاون المتبادل فحسب بل في القيام بالقفزة الكبيرة في كافة المجالات أيضا.

وأشار رئيس جمهورية مصر العربية إلى حرص بلاده على مناقشة مسائل تطوير التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية وتبادل الآراء في مسائل مكافحة الإرهاب والتطرف مؤكدا على استعداد مصر لتطوير العلاقات الثنائية على جميع الأصعدة.

كما تبادل الرئيسان الآراء حول حالة التعاون بين البلدين وبعض القضايا الإقليمية والدولية الملحة ذات الاهتمام المشترك.

واستمرت مفاوضات القمة الأوزبكية المصرية من خلال الاجتماع الموسع بمشاركة الوفدين الرسميين.

وتم في هذا الاجتماع النظر في المسائل الرامية إلى تطوير التعاون ذي المنفعة المتبادلة في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والابتكارية والعلمية والتقنية والسياحية والثقافية.

ويرى الجانبان أن البلدين يمتلكان كافة الفرص والقدرات لزيادة حجم التبادل التجاري 10 مرات.

وتستطيع أوزبكستان أن تصدر الآليات الكهربائية ومنتجات صناعات الآليات والتعدين والكيماويات والبتروكيماويات والخفيفة والمواد الغذائية والمنتجات الزراعية وغيرها من السلع إلى السوق المصري.

وبدورها يمكن لمصر أن تصدر الأدوية والأجهزة الطبية والسجاجيد والأثاث والستائر والرخام والجلود والمواد البلاستيكية والبتروكيماويات إلى بلادنا.

وأعطى الرئيسان توجيهاتهما للمسئولين في كلي البلدين بشأن خلق الظروف الملائمة لزيادة حجم التبادل التجاري واتفقا على التعاون في المجال الزراعي وبصفة خاصة في تبادل الأبحاث العلمية والتجارب المتقدمة في هذا المجال ومشاركة رجال أعمال البلدين في المعارض المقامة في أوزبكستان ومصر وتشجيع التعاون بين محافظات البلدين.

وانعقد في إطار زيارة الرئيس المصري لأوزبكستان منتدى الأعمال الأوزبكي المصري حيث وقع الطرفان على اتفاقيات التعاون بمبلغ إجمالي قدره أكثر من 400 مليون دولار أمريكي وذلك انطلاقا من امتلاك البلدين قدرات وفرص ضخمة في المجال الاقتصادي.

وجرى مراسم التوقيع على الوثائق الثنائية بعد مفاوضات القمة الأوزبكية المصرية.

ووقع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية على البيان المشترك على ضوء المفاوضات التي جرت في مقر كوكسراي الرئاسي.

ووقع الجانبان على الوثائق الحكومية والوزارية من بينها مذكرات التفاهم للتعاون في مجالات الشباب والرياضة والاستثمار والزراعة والاتفاقيات الرامية إلى تطوير التعاون في مجالات التعليم والسياحة وعلم الأركيولوجيا والتراث الثقافي والمتاحف وبرنامج التعاون بين وزارتي الخارجية خلال العامين 2019 – 2020 ومذكرة التعاون بين وزارتي العدل.

كما تم التوقيع على اتفاقية منع الازدواج الضريبي والتهرب الضريبي بين البلدين. وبلغ عدد إجمالي للوثائق الثنائية الموقعة 12 وثيقة.

وعقد فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية مؤتمرا صحفيا قصيرا لممثلي وسائل الإعلام بعد مراسم التوقيع على الوثائق الثنائية.

وأكد الرئيسان على أن المفاوضات جرت في روح الصراحة والصداقة والبناء حيث تمت مناقشة مسائل واسعة النطاق الرامية إلى تطوير التعاون مشيرين إلى تشابه وجهات نظرهما تجاه هذه الموضوعات.

ويعتقد الرئيسان أن الوثائق الموقعة تخدم في مصالح أوزبكستان ومصر بعيدة المدى وتنمية البلدين ورفع رفاهية شعبيهما.

وأشار فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف إلى أن زيارة الرئيس المصري لأوزبكستان لها أهمية تاريخية في العلاقات الثنائية معبرا عن ثقته بأن الاتفاقيات الثنائية تخدم في رفع مستوى العلاقات الثنائية.

ومن جانبه أعرب الرئيس المصري للرئيس الأوزبكي والشعب الأوزبكي عن شكره الخالص على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة مؤكدا على أن الوثائق الموقعة تدفع علاقات التعاون بين البلدين وتخدم في توسيع نطاق التعاون.

ودعا فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف لزيارة مصر.

هذا واختتمت الزيارة الرسمية التي قام بها فخامة الرئيس عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي رئيس جمهورية مصر العربية لبلادنا.

وكالة أنباء أوزبكستان، محمد نظر إيلمرادوف
11 296