05.09.2018 23:46

لقاء وجها للوجه لرئيسي أوزبكستان ومصر

لقاء وجها للوجه لرئيسي أوزبكستان ومصر أقيم في 5 سبتمبر الحالي في مقر كوكسراي الرئاسي مراسم الاستقبال الرسمي لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية حيث اصطف حرس الشرف على شرف الضيف العالي لبلادنا.

وصعد فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف وفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى المنصة وعزف نشيدا الدولة للبلدين واستعرض الرئيسان حرس الشرف.

وبعد ذلك بدأ الرئيسان لقاءهما وجها للوجه.

ورحب فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بزيارة الرئيس المصري لأوزبكستان.

وأشار رئيس دولتنا إلى أواصر الصداقة القديمة القائمة بين الشعبين والتعاون المتنامي بينهما في مجالات العلوم وإقامة العلاقات الثقافية والتجارية منذ قديم الزمان.

وأوضح الرئيس الأوزبكي أن تفعيل اللقاءات والحوارات والتعاون بين البلدين يخدم في تحقيق تطلعات ومصالح الشعبين.

وبدوره أعرب الرئيس المصري للرئيس الأوزبكي عن شكره الخالص على دعوته لزيارة أوزبكستان مشيرا إلى أنه يشعر من أول يوم الزيارة كأنه في بلده الثاني.

وأكد فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي على أن هذه الزيارة تخدم ليس فقط في ترسيخ التعاون المتبادل فحسب بل في القيام بالقفزة الكبيرة في كافة المجالات أيضا.

وأشار رئيس جمهورية مصر العربية إلى حرض بلاده على مناقشة مسائل تطوير التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية وتبادل الآراء في مسائل مكافحة الإرهاب والتطرف مؤكدا على استعداد مصر لتطوير العلاقات الثنائية على جميع الأصعدة.

كما تبادل الرئيسان الآراء حول حالة التعاون بين البلدين وبعض القضايا الإقليمية والدولية الملحة ذات الاهتمام المشترك.

وسبق وأعلنا أن الرئيسين في ختام المفاوضات سيوقعان على البيان المشترك فضلا عن توقيع البلدين على حزمة الوثائق الحكومية والوزارية الرامية إلى ترسيخ وتوسيع التعاون في مجالات السياسة والاقتصاد والتجارة والسياحة والعلوم والتعليم والثقافة والرياضة بين أوزبكستان ومصر.

وكالة أنباء أوزبكستان، محمد نظر إيلمرادوف
18 325