18.08.2018 22:43

أوزبكستان وطاجيكستان شركتان استراتيجيتان

أوزبكستان وطاجيكستان شركتان استراتيجيتان تلبية لدعوة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وصل فخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان بزيارة الدولة إلى بلادنا في 17 أغسطس الحالي.

وكان فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في استقبال فخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان في مطار إسلام كريموف بالعاصمة مدينة طشقند.

وقام فخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان بوضع أكاليل الزهور على منصة تمثال الاستقلال والخير الذي يعتبر رمزا لحريتنا ومستقبلنا المشرق ونوايانا الحسنى.

وجرت الفعاليات الرئيسية للزيارة في القصر الرئاسي "كوكصراى".

وبعد مراسم الاستقبال جرى اللقاء وجها للوجه لرئيسي أوزبكستان وطاجيكستان.

ورحب فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف بنظيره الطاجيكي مشيرا إلى أن البلدين أقاما علاقات التعاون الراسخة خلال الفترة القصيرة وتعتبر الزيارة الحالية استمرارا منطقيا للحوارات ذات المنفعة المتبادلة والفعالة.

ومن جانبه أكد رئيس جمهورية طاجيكستان على أن الزيارة تعتبر مرحلة هامة لتطوير العلاقات الثنائية حيث تتيح فرصة لتحليل شامل لحالة التعاون وتحديد النواحي الأولية لتطويره في المستقبل.

وأعرب فخامة الرئيس إمام علي رحمن لنظيره الأوزبكي عن شكره الخالص على دعوته لزيارة أوزبكستان الشقيقة وحفاوة الاستقبال.

وأولى رئيسان اهتماما خاصا بتوسيع نطاق التعاون في مختلف المجالات وترسيخ العلاقات بين محافظات البلدين وشركاتها ورجال الأعمال وتفعيل العلاقات الثقافية والإنسانية.

كما تبادل رئيسا أوزبكستان وطاجيكستان الآراء حول بعض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

واستمر فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان في مفاوضاتهما في الجلسة الموسعة بمشاركة أعضاء الوفدين الرسميين

وتمت خلال الجلسة الموسعة مناقشة مسائل توسيع التعاون في مجالات السياسة والاقتصاد والتجارة والنقل والمواصلات والطاقة الكهربائية والاستثمارات والزراعة والموارد المائية والسياحة وغيرها من الميادين.

ويزداد حجم التبادل التجاري بين البلدين بصورة مستمرة حيث زاد بنسبة 35،1% خلال النصف الأول من العام الحالي.

ووقع الطرفان على عقود تجارية بمبلغ قدره أكثر من 300 مليون دولار أمريكي خلال عام 2018.

وأشار فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف إلى أن حجم التبادل التجاري لا يعكس قدرات البلدين مؤكدا على وجود فرص ليصل هذا المؤشر إلى مليار دولار أمريكي.

ويخدم تشغيل النقل البري والسكك الحديدية والنقل الجوي في توسيع نطاق التعاون الاقتصادي والتجاري بين بلدينا.

ويتم تعزيز التعاون في مجال الطاقة الكهربائية حيث يتزايد حجم واردات أوزبكستان للطاقة الكهربائية من طاجيكستان. واستأنفت أوزبكستان في أبريل 2018 تصدير الغاز الطبيعي إلى طاجيكستان.

وتتيح زيارة الرئيس الطاجيكي الحالية لأوزبكستان فرصة واسعة لتشغيل قدرات البلدين في مجالات الاقتصاد والتجارة والنقل والمواصلات حيث اتفق الرئيسان على الإسراع بتنفيذ المشاريع الخاصة بتجميع المعدات الزراعية وإنتاج مواد البناء والمنسوجات والمواد الغذائية وغيرها من المنتجات.

وأعرب الطرفان عن استعدادهما لتعميق التعاون في مكافحة الإرهاب والتطرف الديني وتجارة المخدرات والجرائم عابرة الحدود الدولية والتهديدات والتحديات الأخرى على الأمن الدولي، ولترسيخ التفاهم المتبادل والتعاون البناء في تنفيذ المشاريع الكهرومائية الكبيرة.

وفي ختام المفاوضات في القصر الرئاسي "كوكصراى" جرى مراسم التوقيع على الوثائق الثنائية حيث وقع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان على البيان المشترك ومعاهدة الشراكة الإستراتيجية بين جمهورية أوزبكستان وجمهورية طاجيكستان.

كما وقع الجانبان على 26 وثيقة تعود إلى مجالات المقاييس والمعايير وحماية حقوق المستهلكين وإجراء الأبحاث المشتركة في مجال الجيولوجيا والتعاون العسكري والعلمي والتقني والزراعي والأمن الغذائي والتعليم والشباب والثقافة والفنون.

ومن جانب آخر وقع الطرفان على اتفاقيات التعاون الاقتصادي والتجاري والعلمي والتقني والثقافي والإنساني بين محافظات البلدين وبصفة خاصة بين محافظة سورخاندريا الأوزبكية ومحافظة خاتلان الطاجيكية ومحافظة سمرقتد الأوزبكية ومحافظة صغد الطاجيكية.

وأكد رئيسا البلدين بكل ارتياح على نتائج مفاوضات القمة والاتفاقات التي تم التوصل إليها وبصفة خاصة على التوقيع على معاهدة الشراكة الإستراتيجية.

وفي ختام القمة الأوزبكية الطاجيكية انعقد مؤتمر صحفي لوسائل الإعلام العامة.

وأكد فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان على أن المفاوضات جرت في روح الصراحة والتفاهم المتبادل والصداقة.

وأهدى الرئيس الطاجيكي لنظيره الأوزبكي كتابا بعنوان "تشاشمائي خيراد" لمؤلفات عليشير نوائي الشاعر والمتفكر الأوزبكي العظيم والمترجمة إلى اللغة الطاجيكية.

واطلع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان على معرض منتجات صناعة طاجيكستان الذي نظم في مجمع "O‘zekspomarkaz" ("مركز أوزبكستان للمعرض").

ويتم عرض منتجات الشركات الطاجيكية والمشاريع والدراسات الابتكارية لمؤسسات التعليم العالي والمراكز العلمية الإنتاجية في هذا المعرض.

واطلع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان على سير عملية الإنتاج في مصنع "Artel".

ويقوم مصنع "Artel" بإنتاج الآلات الكهربائية المنزلية منذ عام 2011.

وأقيم في قصر "O‘zbekiston" ("أوزبكستان") للمؤتمرات الدولية حفل موسيقي وغنائي لفناني أوزبكستان وطاجيكستان بعنوان "Do‘stlik oqshomi" ("أمسية الصداقة").

وقام فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بمنح وسام "El-yurt hurmati" ("احترام البلاد والشعب") لفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان.

وتستمر زيارة فخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان لبلادنا. 

وكالة أنباء أوزبكستان، محمد نظر إيلمرادوف
9 283