14.07.2018 23:45

رئيس جمهورية أوزبكستان يستقبل نائب رئيس البنك الدولي

رئيس جمهورية أوزبكستان يستقبل نائب رئيس البنك الدولي استقبل فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في 13 يوليو الحالي وفد البنك الدولي برئاسة السيد سيريل مولير نائب رئيس البنك الدولي في شؤون أوروبا وآسيا الوسطى.

ورحب رئيس دولتنا بالضيوف مشيرا بكل ارتياح إلى تطوير علاقات التعاون بين جمهورية أوزبكستان ومجموعة البنك الدولي.

وجرت خلال العام الحالي عدة لقاءات مفيدة مع رئاسة البنك الدولي من بينها لقاء مع السيد جيم يونك كيم في شهر مايو بالعاصمة واشنطن والسيدة كريستالينا جيورجيفا المدير التنفيذي للبنك الدولي في شهر يناير بالعاصمة مدينة طشقند واللذين خدما في تفعيل العلاقات وتحديد الاتجاهات الجديدة للعلاقات فضلا عن تنفيذ المشاريع والبرامج الواعدة الرامية إلى دعم الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية الجارية في أوزبكستان.

واليوم تبلغ حزمة التعاون ذي المنفعة المتبادلة بين أوزبكستان والبنك الدولي مبلغا إجماليا قدره 4،4 مليار دولار أمريكي لتمويل 39 مشروعا.

ويشمل التعاون بين أوزبكستان والبنك الدولي مجالات الطاقة وتحديث النقل والبنية التحتية لخدمات البلدية وتطبيق التكنولوجيات موفرة الطاقة الكهربائية والاستفادة الرشيدة من الموارد المائية وتحسين أنظمة التعليم والصحة.

وتجري في الوقت الحاضر دراسة أكثر من 20 مشروعا جديدا في إطار برنامج الشراكة لغاية عام 2020.

كما شارك خبراء البنك الدولي في وضع مبادئ إصلاح النظام الضريبي في أوزبكستان. وتجري أعمال تشكيل المجلس الاقتصادي المشترك.

وناقش الجانبان مسائل توسيع التعاون متعدد الأبعاد بين أوزبكستان والبنك الدولي بما في ذلك وضع "خريطة طريق" وتنفيذ المشاريع الاستثمارية لتأهيل الكوادر الوطنية.

وتمت الإشارة إلى ضرورة ترسيخ التعاون المتبادل في مجالات الزراعة والطيران المدني ومصادر الطاقة المتجددة فضلا عن تنفيذ المشاريع المشتركة في منطقة آسيا الوسطى.

وأعرب السيد سيريل مولير لفخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان عن شكره على حفاوة الاستقبال ونقل له تحيات وتمنيات خالصة للسيد جيم يونك كيم رئيس البنك الدولي.

وأكد نائب رئيس البنك الدولي على استعداد البنك الدولي لترسيخ التعاون ذي المنفعة المتبادلة مع جمهورية أوزبكستان في إجراء الإصلاحات واسعة النطاق والتحولات.

وكالة أنباء أوزبكستان
2 098