27.06.2018 16:59

إحراق الوسائل المخدرة في أوزبكستان

إحراق الوسائل المخدرة في أوزبكستان أقيمت في العاصمة مدينة طشقند عملية إحراق الكمية الكبيرة من المخدرات وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة تعاطي المخدرات والاتجار غير المشروع بها حيث تم إحراق 1605 كيلوغرام من المخدرات.

وحضر عملية الإحراق مسئولو الجهات المختصة ومندوبو المنظمات الدولية والسلك الدبلوماسي وممثلو المجتمع ووسائل الإعلام العامة.

واتخذت أجهزة إنفاذ القانون في أوزبكستان خلال عام 2017 كافة الإجراءات لمكافحة تهريب المخدرات حيث أولت الجهات المختصة اهتماما بالغا بإغلاق جميع طرق دخول المخدرات لأراضي أوزبكستان والحد ليس فقط من تجارتها غير الشرعية في أراضي أوزبكستان فحسب بل استخدام المهربين أراضي بلادنا كالترانزيت أيضا فضلا عن القضاء على جماعات المجرمين المنظمة.

وأفاد مركز المعلومات والتحليل الوطني لمكافحة المخدرات لدى مجلس وزراء جمهورية أوزبكستان بأن أجهزة إنفاذ القانون في أوزبكستان كشفت عن أكثر من 5400 حالة جنائية تتعلق بالمخدرات خلال عام 2017 حيث صودرت 1994 كيلوغرام من مختلف أشكال المخدرات خلال العام المنصرم في بلادنا.

وتدخل المخدرات المنتجة في أفغانستان أراضي أوزبكستان غالبا عبر أراضي طاجيكستان وقرغيزستان حيث سجلت محاولات إدخال المخدرات لأراضي محافظة سورخاندريا عبر نهر أمودريا ومحافظتي سمرقند وسيردريا من جنوب شرق أوزبكستان ومحافظات وادي فرغانه ومحافظة طشقند من شمال شرق بلادنا.

وخلال عام 2017 قامت النيابة العامة بتحقيق 4806 حالات جنائية تتعلق بالمخدرات ونظرت المحاكم في 3116 أمرا جنائيا في موضوع تهريب المخدرات وتعاطي الوسائل المخدرة حيث شملت هذه الأمور 4889 شخصا.

وتفيد المؤسسات الطبية بأن عدد الأشخاص الذين يتعاطون المخدرات ويسجلون في الدوائر الطبية انخفض لـ2469 شخصا ليبلغ 8036 شخصا.

ومن جانب آخر تهتم أوزبكستان بتأهيل موظفي المؤسسات المختصة في مكافحة المخدرات ورفع مستواهم المهني حيث شارك 676 مختصا أوزبكيا في الندوات والدورات التدريبية التي تقام في إطار المشاريع الدولية.   

وكالة أنباء أوزبكستان، نور الله نصريئيف
5 091