12.06.2018 08:25

ثقة ومنفعة متبادلتان هما أساس الإنجازات المشتركة

ثقة ومنفعة متبادلتان هما أساس الإنجازات المشتركة سبق وأعلنا أن فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان قام بزيارة جمهورية الصين الشعبية في الفترة 8 – 10 يونيو الحالي للمشاركة في الجلسة الثامنة عشرة لمجلس رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون.

وأجرى رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون في 9 يونيو لقاءات ومفاوضات ثنائية ومتعددة الجوانب في إطار القمة حيث ناقشوا بعض القضايا الإقليمية والدولية.

وجرت الفعاليات الرئيسية للقمة في 10 يونيو حيث اجتمع رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون في مستهل القمة وجها للوجه.

ورأس فخامة الرئيس شي جين بينغ رئيس جمهورية الصين الشعبية هذه الجلسة حيث حضر كل من فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان ومعالي السيد ناريندرا مودي رئيس وزراء جمهورية الهند وفخامة الرئيس نور سلطان نظربائيف رئيس جمهورية كازاخستان وفخامة الرئيس سورونباي جيئينبيكوف رئيس جمهورية قرغيزستان وفخامة الرئيس ممنون حسين رئيس جمهورية باكستان الإسلامية وفخامة الرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الاتحادية وفخامة الرئيس إمام علي رحمن رئيس جمهورية طاجيكستان.

وبعد ذلك استمر رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون مفاوضاتهم في الاجتماع الموسع حيث انضم إليهم رؤساء الدول المراقبة وشركاء في الحوار ورؤساء وفود المنظمات الدولية.

وتمت في الاجتماع مناقشة مسائل تحسين نشاطات المنظمة والأمن الإقليمي وتوسيع التعاون الاقتصادي والاستثماري وتنشيط التعاون في مجالات النقل والمواصلات وغيرها من موضوعات التعاون متعدد الجوانب.

وألقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان كلمة في هذا الاجتماع.

وصادق رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون على تعيين السيد فلاديمير ناروف مدير معهد الدراسات الإستراتيجية والإقليمية لدى رئيس جمهورية أوزبكستان أمينا عاما لمنظمة شنغهاي للتعاون وتعيين السيد جمعة خان غياثوف ممثل طاجيكستان مديرا للجنة التنفيذية للجهاز الإقليمي لمكافحة الإرهاب لدى منظمة شنغهاي للتعاون.

وتم اعتماد إعلان شينداو بشأن نتائج القمة.

ووقع رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون على 17 وثيقة من بينها برنامج التعاون في مكافحة الإرهاب والانفصالية والتطرف خلال الأعوام 2019 – 2021 وخطة العمل للأعوام 2018 – 2022 لتنفيذ معاهدة حسن الجوار والصداقة والتعاون بعيد المدى.

كما تم اعتماد النداء المشترك لرؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون الموجه للشباب وذلك بموجب اقتراح رئيس جمهورية أوزبكستان.

وانتقلت رئاسة لمنظمة شنغهاي للتعاون إلى جمهورية قرغيزستان.

وأجري فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في إطار مشاركته في قمة منظمة شنغهاي للتعاون عديد من لقاءات ومفاوضات ثنائية.

وأثناء اللقاء مع فخامة الرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الاتحادية تمت الإشارة إلى أن الشراكة الإستراتيجية وعلاقات التحالف مع روسيا تعتبر اتجاها ثابتا للسياسة الخارجية لأوزبكستان.

وقال رئيس دولتنا أن القيام بالزيارات المتبادلة لـ70 وفدا وإجراء 21 لقاء على مستوى الأقاليم منذ بداية العام الحالي يدل على مستوى عال للعلاقات الثنائية. وزاد حجم التبادل التجاري بين البلدين بنسبة 40% خلال الربع الأول من العام الحالي.

وبدوره تطرق فخامة الرئيس فلاديمير بوتين إلى تشغيل "الممر الأخضر" بين البلدين خلال العام المنصرم بمبادرة من الرئيس الأوزبكي وزيادة صادرات أوزبكستان من الفواكه والخضروات إلى روسيا بنسبة 36% فضلا عن مشاركة الشركات الروسية الرائدة في تنفيذ المشاريع الاستثمارية الكبيرة.

كما تبادل الرئيسان الآراء حول بعض المسائل الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

والتقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بفخامة الرئيس شي جين بينغ رئيس جمهورية الصين الشعبية.

وأكد الرئيس الصيني على اهتمام الصين بتطوير الشراكة الإستراتيجية واسعة النطاق والتعاون متعدد الأبعاد مع أوزبكستان.

وهنأ رئيس دولتنا نظيره الصيني برئاسة الصين الموفقة لمنظمة شنغهاى للتعاون وتنظيم قمة شينداو على مستوى عال.

ويتعاون كلا البلدين في كافة المجالات الهامة وبصورة متبعة. وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 5 مليارات دولار أمريكي خلال عام 2017.

وخلال اللقاء ناقش الرئيسان مسائل تطوير التعاون في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار والنقل والمواصلات والتكنولوجيات الفائقة وغيرها من الميادين.

والتقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بمعالي السيد ناريندرا مودي رئيس وزراء جمهورية الهند.

وهنأ رئيس دولتنا الشعب الهندي بالعضوية الكاملة في منظمة شنغهاى للتعاون ومشاركة الهند في جلسة رؤساء الدول الأعضاء في منظمة شنغهاى للتعاون بصفة جديدة.

وأكد الرئيس الأوزبكي على أن اللقاء الحالي يتيح فرصة ملائمة لمناقشة سير تنفيذ الاتفاقات التي توصل كلا البلدين إليها مسبقا وتحديد آفاق التعاون.

وأعرب معالي السيد ناريندرا مودي لأوزبكستان عن شكره الخالص على تأييدها للهند في الانضمام إلى العضوية في منظمة شنغهاى للتعاون مشيرا إلى اتاحته فرصا جديدة للتعاون الثنائي والإقليمي مع أوزبكستان.

وناقش الجانبان مسائل توسيع التعاون بين أوزبكستان والهند في المجالات الاقتصادية والتجارية والمالية والاستثمارية والابتكارية والإنسانية حيث استعرضا فرص تنفيذ المشاريع الواعدة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والطب والصيدلة والسياحة.

والتقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان بفخامة الرئيس ممنون حسين رئيس جمهورية باكستان الإسلامية.

وهنأ رئيس دولتنا نظيره الباكستاني بعضوية باكستان الكاملة في منظمة شنغهاى للتعاون مؤكدا على أنه يساعد في توسيع العلاقات بين البلدين.

وناقش الرئيسان مسائل تطوير التعاون في مجالات التجارة والاقتصاد والزراعة والمنسوجات وغيرها من الميادين.

وأجرى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في مدينة شينداو الصينية مفاوضات مع فخامة الرئيس محمد أشرف غني رئيس جمهورية أفغانستان الإسلامية.

وأكد رئيس دولتنا على رغبة الشعب الأوزبكي في إقرار السلام في أراضي أفغانستان الشقيقة والمجاورة.

وتمت الإشارة بكل ارتياح إلى اهتمام العالم بإقرار السلام في أفغانستان بعد مؤتمر طشقند التي انعقدت خلال العام الحالي حيث فهم الجميع أن طريق وحيد يؤدي إلى السلام هو الحوار.

وفي هذا السياق قال الرئيس الأوزبكي أن حديث الرئيسين الحالي يهدف إلى تبادل الآراء بهذا الشأن ومناقشة المسائل التي تهم البلدين.

ومن جانبه أشار فخامة الرئيس محمد أشرف غني إلى تفعيل الحوار السياسي بين البلدين في الآونة الأخيرة.

وأكد الرئيس الأفغاني على تنفيذ الاتفاقات التي توصل كلا البلدين إليها خلال زيارته لأوزبكستان معربا للرئيس الأوزبكي باسم الشعب الأفغاني وحكومة أفغانستان عن شكره على عقد المؤتمر الكبير الخاص بأفغانستان حيث يرى أن الاهتمام الخاص بالموضوع يفتح الطريق للحلول السياسية.

وناقش الرئيسان مسائل تطوير العلاقات الثنائية في مجالات السياسة والاقتصاد والتجارة والنقل والمواصلات والثقافة والإنسانية وبعض القضايا العائدة إلى تعزيز الأمن الإقليمي.

واستقبل فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان السيدة أمينة محمد النائب الأول للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة.

وأشار رئيس دولتنا إلى تفعيل التعاون بين جمهورية أوزبكستان ومنظمة الأمم المتحدة منذ سنتين وتنظيم زيارات وفود منظمة الأمم المتحدة رفيعة المستوى لبلادنا.

وذكرت السيدة أمينة محمد مشاركة الرئيس الأوزبكي في الجلسة الثانية والسبعين للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة حيث أثنت على جهود أوزبكستان الرامية إلى توسيع وترسيخ التعاون الإقليمي ودعم إحياء أفغانستان وبصفة خاصة نتائج مؤتمر طشقند الدولي الخاص بأفغانستان بعنوان "العملية السلمية والتعاون في مجال الأمن والتعاون الإقليمي".

وتبادل الجانبان الآراء حول تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها أثناء اللقاءات السابقة وناقشا أهم اتجاهات التعاون في المستقبل.   

وكالة أنباء أوزبكستان
3 834