10.05.2018 23:52

جسارة وبطولة أجدادنا تبقى في ذاكرتنا إلى الأبد

جسارة وبطولة أجدادنا تبقى في ذاكرتنا إلى الأبد احتفل شعب أوزبكستان بيوم الذكرى والتكريم المصادف 9 مايو حيث عبر الشعب الأوزبكي عن احترامه وتقديره للمواطنين الأوزبك الذين أضحوا بحياتهم في الحرب العالمية الثانية.

ولعب مرسوم فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان "تحفيز المشاركين في الحرب العالمية الثانية" الصادر في 16 أبريل عام 2018 وقراره "إجراءات إعداد واحتفال بيوم الذكرى والتقدير" الصادر في 16 أبريل 2018 دورا هاما في تنظيم هذه الاحتفالات.

واجتمع أعضاء مجلس الشيوخ لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان ونواب المجلس التشريعي لدى المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان وأعضاء الحكومة الأوزبكية والعسكريون في 9 مايو الحالي في ساحة الذكرى بالعاصمة مدينة طشقند.

ووصل فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في تمام الساعة التاسعة صباحا إلى ساحة الذكرى بالعاصمة مدينة طشقند.

وقام رئيس دولتنا بوضع أكاليل الزهور على منصة التمثال للأم الحزينة الواقع في ساحة الذكرى بالعاصمة مدينة طشقند وذلك بمناسبة يوم الذكرى والتكريم المصادف 9 مايو.

وأعرب الرئيس الأوزبكي عن احترامه وتقديره للمواطنين الأوزبك الذين أضحوا بحياتهم في الحرب العالمية الثانية.

وجرت الاحتفالات الرئيسية بمناسبة يوم الذكرى والتكريم ومرور 73 سنة على النصر على الفاشية في الحرب العالمية الثانية في حديقة النباتات بالعاصمة مدينة طشقند.

وحضر هذه الاحتفالات قدماء الحرب والعمل من جمهورية قاراقالباقستان وكافة محافظات بلادنا ورؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدة في أوزبكستان.

وشارك فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في هذه الاحتفالات وألقى كلمة فيها مهنئا الحضور باليوم التاسع من مايو يوم الذكرى والتكريم ومرور 73 سنة على النصر على الفاشية في الحرب العالمية الثانية.

وأشار فخامته إلى أن عدد سكان أوزبكستان كان يبلغ قرابة 6،5 مليون نسمة قبيل الحرب العالمية الثانية حيث شارك 1،5 مليون شخص من المواطنين الأوزبك في هذه الحرب، واستشهد أكثر من 500 ألف منهم وأصبح العديد من المواطنين في عداد المفقودين أو عادوا إلى ديارهم كالمعاقين بعد إصاباتهم.

وتم عكس مناخ الأعوام 1941 – 1945 على ساحة داخل الحديقة.

وجرت الاحتفالات بمناسبة يوم الذكرى والتكريم ومرور 73 سنة على النصر على الفاشية في الحرب العالمية الثانية في كافة أنحاء بلادنا. 

وكالة أنباء أوزبكستان، زياد الله جانيبيكوف ومحمد نظر إلمرادوف
8 567