11.09.2017 22:18

كلمة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في القمة الأولى لمنظمة التعاون الإسلامي حول العلوم والتكنولوجيا

ألقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان كلمة في القمة الأولى لمنظمة التعاون الإسلامي حول العلوم والتكنولوجيا.

وما يلي بعض المقتطفات من كلمة فخامته.

وأكد رئيس دولتنا على مساهمة العالم الإسلامي في تطوير العلوم والحضارة العالمية.

وأشاد الرئيس الأوزبكي بأن منطقة آسيا الوسطى كانت من أهم مراكز نهضة الشرق.

وأشار فخامته إلى مساهمة علماء الأوزبك العظماء أمثال محمد موسى الخوارزمي وأحمد الفرغاني وأبو ريحان البيروني وابن سينا وميرزا أولوغبيك في تطوير مختلف العلوم على مستوى العالم.

ولفت رئيس بلادنا الانتباه إلى أهمية دراسة تراث علماء الأوزبك العظماء في الوقت الحاضر.

وفي هذا السياق تناول فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف اقتراح أوزبكستان أثناء الدورة الثالثة والأربعين لمجلس وزراء الخارجية للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي المنعقدة بالعام المنصرم في العاصمة مدينة طشقند بشأن إنشاء مركز الإمام البخاري الدولي للأبحاث العلمية بمدينة سمرقند حيث تجري اليوم أعمال البناء.

وانتهز رئيس جمهورية أوزبكستان هذه الفرصة ليعرب لرؤساء الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي ومعالي السيد بندر حجار رئيس البنك الإسلامي للتنمية عن شكره على تأييد اقتراح أوزبكستان.

وتطرق رئيس دولتنا إلى احتفاظ مختلف مكتبات أوزبكستان اليوم بأكثر من 100 ألف نسخة من المخطوطات القديمة وإدخال أغلبيتها على قائمة منظمة اليونسكو للتراث الثقافي العالمي.

واسطرد فخامته قائلا أن أوزبكستان بدأت بإنشاء مركز الحضارة الإسلامية في العاصمة مدينة طشقند داعيا الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي للتعاون بهذا الشأن.

وذكر الرئيس الأوزبكي أن أوزبكستان تنشئ هذا المركز تحت شعار "مكافحة الجهل من خلال التنوير".

ونوه رئيس بلادنا بأن طرح أوزبكستان شعار "التعليم والتنوير – طريق إلى السلام والإبداع" خلال رئاستها للدورة الثالثة والأربعين لمجلس وزراء الخارجية للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي ليس من الفراغ.

وفي هذا السياق أفاد فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف بنشاطات أكثر من 300 مؤسسة علمية بحثية وإنتاجية علمية ومركز ابتكاري في أوزبكستان في الوقت الحاضر.

وقدر رئيس جمهورية أوزبكستان تقديرا عاليا لنشاطات اللجنة الدائمة للتعاون في مجال العلوم والتكنولوجيا لدى منظمة التعاون الإسلامي مشيرا إلى رغبة أوزبكستان في المشاركة الفعالة في نشاطاتها.

ويرى رئيس دولتنا أن برنامج العمل العشري لمنظمة التعاون الإسلامي في مجال العلوم والتكنولوجيا خلال الأعوام 2005 – 2015 حقق نجاحا.

ومن جانب آخر أعرب فخامته عن تأييد ودعم أوزبكستان لبرنامج العمل العشري لمنظمة التعاون الإسلامي خلال الأعوام 2016 – 2025.

وفي هذا السياق أكد الرئيس الأوزبكي على استعداد أوزبكستان لإنشاء إحدى مراكز الكومبيوتر في أراضيها من أصل 6 مراكز تنشأ في البلدان الإسلامية.

واقترح رئيس بلادنا بتأسيس المركز الدولي للعلماء الشباب للعالم الإسلامي.

كما طرح فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف تنظيم الأولمبياد الدولي في أوزبكستان بين علماء الرياضيات الشباب تكريسا لذكرى محمد موسى الخوارزمي تحت رعاية اللجنة الدائمة للتعاون في مجال العلوم والتكنولوجيا لدى منظمة التعاون الإسلامي.

ومن جانب آخر اقترح رئيس جمهورية أوزبكستان بمنح الجائزة الخاصة لمنظمة التعاون الإسلامي بهدف تكريم الإنجازات العلمية المحققة في العالم الإسلامي وترويجها على مستوى العالم.

وفي ختام كلمته اقترح رئيس دولتنا بعقد قمة منظمة التعاون الإسلامي حول العلوم والتكنولوجيا مرة في كل 3 سنوات مؤكدا على استعداد أوزبكستان لاستضافة القمة الثانية بعام 2020 في أوزبكستان. 

1 811






Все о погоде - Pogoda.uz