01.09.2017 18:37

كلمة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في الاحتفالات المكرسة للذكرى السنوية الـ26 لاستقلال جمهورية أوزبكستان

كلمة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في الاحتفالات المكرسة للذكرى السنوية الـ26 لاستقلال جمهورية أوزبكستان ألقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان كلمة في الاحتفالات الرسمية بمناسبة مرور 26 سنة على استقلال جمهورية أوزبكستان وفيما يلي بعض المقتطفات منها.

ووجه رئيس دولتنا أصدق التهاني وأحر التمنيات بمناسبة يوم استقلال جمهورية أوزبكستان للحضور ومن خلالهم لكل أفراد شعبنا معبرا عن سعادته من رؤية ممثلي مواطنينا في هذه الاحتفالات.

وذكر الرئيس الأوزبكي أن فخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان أعلن منذ 26 سنة عن استقلال جمهورية أوزبكستان.

وأكد فخامته على إنجازات بلادنا خلال الفترة التاريخية الوجيزة حيث أخذت مكانتها المناسبة في المجتمع الدولي وقامت بإحياء قيم وتقاليد شعبها الأزلية ودينه الحنيف وتوفير حقوق وحريات المواطنين.

وأشاد رئيس بلادنا بدور فخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان في إنجازات وطننا.

وفي هذا السياق لفت فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف النظر إلى إقامة التمثال لفخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان في مقر آق سراى بالعاصمة مدينة طشقند.

وأضاف رئيس جمهورية أوزبكستان أن التمثال لفخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان سيقيم في 2 سبتمبر عام 2017 بمدينة سمرقند مسقط رأس الرئيس الأوزبكي الراحل.

وتطرق رئيس دولتنا إلى إقامة التمثال لفخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان في مدينة قارشي وافتتاح المجمع التذكاري في الموقع بمدينة سمرقند حيث دفن الرئيس الأوزبكي الراحل وذلك في إطار الاحتفالات بمرور 80 سنة على ميلاد فخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان والمصادف 30 يناير عام 2018.

ثم تناول الرئيس الأوزبكي إلى اتخاذ بلادنا إستراتيجية العمل في 5 محاور لتنمية جمهورية أوزبكستان في الأعوام 2017 – 2021 لرفع مستوى تنمية وطننا.

وتحدث فخامته عن 5 محاور تشمل إستراتيجية العمل وهي تطوير نظام بناء الدولة والمجتمع وتوفير سيادة القانون واطراد إصلاحات النظام القضائي القانوني وتنمية ولبرالية الاقتصاد وتطوير المجال الاجتماعي وتوفير الأمن والوئام بين القوميات والتسامح الديني وممارسة السياسة الخارجية المتوازنة وذات المنفعة المتبادلة والبناءة.

وأشار رئيس بلادنا إلى أن أوزبكستان تستمر في تطوير العلاقات مع جميع بلدان العالم بشكل عام ودول آسيا المركزية بشكل خاص.

وفي هذا السياق أعرب فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف لسفراء الدول الأجنبية ورؤساء ممثليات المنظمات الدولية المعتمدة في بلادنا والضيوف الأجانب المشاركين في احتفالات اليوم عن شكره الخالص راجيا منهم التكرم بنقل تحياته لشعوب جميع الدول.

ومن جانب آخر نوه رئيس جمهورية أوزبكستان بأن يوم استقلال وطننا لهذا العام صادف عيد الأضحى المبارك مهنئا الحضور بهذه المناسبة أيضا.

وفي ختام كلمته هنأ رئيس دولتنا مرة أخرى من صميم القلب الجميع بيوم استقلال جمهورية أوزبكستان متمنيا لهم الصحة والسعادة والتوفيق والأمان والبركة لكل البيت.

وأنهى الرئيس الأوزبكي كلمته بلافتات:

تزدهر أوزبكستان دائما!

وليبقى استقلالنا أبديا!

وكالة أنباء أوزبكستان، تصوير ليالقين شمس الدينوف
2 304






Все о погоде - Pogoda.uz