03.08.2017 08:57

استعداد جيد للسنة الدراسية الجديدة هو مهمة حيوية

انعقدت في 2 أغسطس الجاري بالعاصمة مدينة طشقند تحت رئاسة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان جلسة بشكل المؤتمر الحي عبر الفيديو حيث تم التركيز على مسائل التكامل بين مدارس التعليم العام والمؤسسات التعليمية المتوسطة المهنية وتطبيق نظام التعليم المتوسط المتكون من 11 سنة وإصلاح نظام التعليم المتوسط والمهني.

وشارك رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان ونوابه والوزراء ورؤساء هيئات الدولة في فعاليات الجلسة بشكل المؤتمر الحي عبر الفيديو فضلا عن مشاركة رئيس برلمان جمهورية قاراقالباقستان وحكام المحافظات والعاصمة مدينة طشقند ومسئولو إدارات التعليم العام والمتوسط الخاص والمهني بالمحافظات ورؤساء مؤسسات التعليم العالي والأساتذة والمدرسون فيها عبر الفيديو.

وتمت في الجلسة الإشارة إلى أن 466 ألف تلميذ تخرجوا من مدارس التعليم العام بعد إتمام 9 سنوات دراسة من بينهم 352 ألف تلميذ يرغبون في الاستمرار في التعليم في الصف العاشر و114 ألف تلميذ يودون أن يستمروا في التعليم في المدارس الثانوية الأكاديمية والمعاهد المتوسطة المهنية.

وناقش المشاركون في الجلسة مسائل تعليم التلاميذ الموهوبين في المؤسسات التعليمية المختصة وتوسعة نطاق المؤسسات التعليمية غير الحكومية. 

وكالة أنباء أوزبكستان
8 173