08.05.2017 08:34

واجباتنا الرئيسية هي خدمة الوطن والشعب بكل وفاء

واجباتنا الرئيسية هي خدمة الوطن والشعب بكل وفاء قام فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في 6 مايو الجاري بجولة في منطقة ياشناباد بالعاصمة مدينة طشقند حيث اطلع على أعمال البناء الجارية فيها وسير تنفيذ المشاريع الاجتماعية والاقتصادية وأجرى الحوار مع أفراد الشعب.

وتفقد رئيس دولتنا في بداية الجولة على غرف المراجل المحلية الحديثة التي تم تشغيلها في العمارات متعددة الأدوار الواقعة في شارع آيبيك.

ويلعب قرار فخامته "برنامج تطوير نظام التدفئة خلال الأعوام 2018 – 2022" الصادر في 20 أبريل الجاري دورا هاما في رفع رفاهية المواطنين وتوفير المياه الساخنة للشقق والمنشآت الاجتماعية.

ويقتضي هذا القرار بإنشاء غرف المراجل المحلية الحديثة في العاصمة مدينة طشقند وإعداد البرنامج الخاص بنظام توفير المياه الساخنة للشقق والمنشآت الاجتماعية والذي يتم تسخينها بالطاقة الشمسية.

وتم تركيب الأجهزة التي تستند في تسخين المياه إلى الطاقة الشمسية في غرفة المرجل المحلي الحديث بين العمارتين الـ40 والـ42 الواقعتين في شارع آيبيك.

ويتم توليد 146 كيلووات من الطاقة الحرارية في الساعة في هذا المرجل حيث بلغت تكلفة المشروع 460 مليون سوم أوزبكي (يعادل 1 دولار أميركي 3734،91 سوم أوزبكي بتأريخ 02/05/2017).

واطلع فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف على الأجهزة التي تستند في تسخين المياه إلى الطاقة الشمسية حيث تنتج مثل هذه الأجهزة في مصانع بلادنا.

وأعطى رئيس بلادنا توجيهاته الخاصة بإنشاء غرف المراجل وتطبيق التكنولوجيات الحديثة للاستفادة منها وجذب الخبراء المؤهلين.

وتعرف رئيس جمهورية أوزبكستان في إطار جولته في منطقة ياشناباد على نشاطات شركة "Toshkent qog‘ozi" ("أوراق طشقند") ذات المسئولية المحدودة.

ومن المعروف أن الرئيس الأوزبكي أثناء جولاته في محافظات بلادنا ومناطق العاصمة مدينة طشقند يتفقد المنشآت غير المستخدمة أو التي لا تعمل على كامل قوتها حيث يحدد الإجراءات الرامية إلى إنشاء على مكانها المؤسسات الإنتاجية الجديدة.

وتتجاوز المساحة الإجمالية لشركة "Toshkent qog‘ozi" ذات المسئولية المحدودة 12 هكتارا منها مساحة المباني تبلغ 4،5 هكتار حيث توجد البنية التحتية الضرورية للإنتاج.

وتم عرض تقديمي للمشاريع الاجتماعية والاقتصادية التي يتم تنفيذها في منطقة ياشناباد.

وتخطط سلطات منطقة ياشناباد لتشغيل المصانع والمعامل لإنتاج الأدوية والمستحضرات الطبية وملابس العمل والزيوت والعلف ومواد البناء فضلا عن إنشاء المنتزهات والسوق المعاصر ومركز المعارض.

واطلع رئيس دولتنا على هذه المشاريع وأعطى توجيهاته للمسئولين بشأنها.

وبعد ذلك دخل فخامته في إطار جولته في منطقة ياشناباد المستوصف العائلي رقم 32.

وسأل فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف عن نظام العمل في المستوصف مشيرا إلى ضرورة تفعيل نشاطاته وتقوية الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين. وأعطى توجيهاته بشأن صيانة مبنى المستوصف وزيادة جودة الخدمات.

ويشهد المستوصف العائلي رقم 32 سير الإصلاحات واسعة النطاق في مجال الطب. واليوم يقدم هذا المستوصف خدماته لـ27285 مواطنا.

وتم تخصيص سيارات الإسعاف لجميع المستوصفات بمبادرة من رئيس بلادنا حيث تعمل غرفة حالات الطوارئ في المستوصف العائلي رقم 32 أيضا.

وتحدث رئيس جمهورية أوزبكستان مع سكان الحي السكني حيث يقع المستوصف العائلي رقم 32.

واطلع الرئيس الأوزبكي في إطار جولته في منطقة ياشناباد على نشاطات مصنع "Artel" ("أرتيل").

واليوم يمكن أن نر الثلاجات وأجهزة التليفزيون والغسالات الكهربائية وأفران الغاز والمكيفات وأفران الميكروويف والمكانس الكهربائية وهواتف الجوال تحت علامة "Artel".

وتعرف رئيس دولتنا على خط الإنتاج في المصنع وأنواع منتجاته وجودته وفرص العمل فيه.

وتم في المصنع عرض المنتجات التي تنتج تحت علامة "Artel".

واطلع فخامته على المعرض وأعطى توصياته واقتراحاته بشأن زيادة أنواع المنتجات.

وانعقدت في المصنع جلسة تحت رئاسة فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف حيث حضرها حاكم العاصمة مدينة طشقند وحكام مناطقها والوزراء ورؤساء هيئات الدولة ومندوبو مجتمع العاصمة.

وتمت في الجلسة الإشارة إلى دور المكتب الظاهري لرئيس جمهورية أوزبكستان ومكاتب استقبال الشعب لرئيس جمهورية أوزبكستان في إرضاء المواطنين.

وأكد المشاركون في الجلسة على أن إستراتيجية العمل للاتجاهات الأولوية الخمسة لتنمية جمهورية أوزبكستان في الأعوام 2017 – 2021 تخدم في رفع تنمية بلادنا إلى مستوى جديد. 

وكالة أنباء أوزبكستان، تصوير لأعلى عبدالله يف
11 305