09.01.2017 07:32

سيادة القانون عامل هام لتوفير مصالح الإنسان

سيادة القانون عامل هام لتوفير مصالح الإنسان  التقى فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان في اليوم الـ7 من شهر يناير عام 2017 بمجموعة العاملين في أجهزة النيابة العامة بمناسبة يوم العاملين في أجهزة النيابة العامة.

وشارك في اللقاء رؤساء غرفتي المجلس الأعلى بجمهورية أوزبكستان وأعضاء الحكومة ومندوبو المؤسسات الحكومية والمنظمات الاجتماعية ومسئولو أجهزة النيابة العامة.

والجدير بالذكر أنه تم إعلان 8 يناير يوما للعاملين في أجهزة النيابة العامة بجمهورية أوزبكستان وذلك بموجب قانون جمهورية أوزبكستان المقر بتاريخ 19 ديسمبر عام 2016.

وهنأ رئيس دولتنا الحضور باليوم الـ8 من شهر يناير يوم العاملين في أجهزة النيابة العامة بجمهورية أوزبكستان متمنيا لهم الصحة والسلام والآمان والتوفيق في نشاطاتهم.

وذكر فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف أنه تم تحويل النيابة العامة لجمهورية أوزبكستان السوفييتية الاشتراكية إلى النيابة العامة لجمهورية أوزبكستان المستقلة بموجب مرسوم فخامة الرئيس إسلام كريموف الرئيس الأول لجمهورية أوزبكستان الصادر بتاريخ 8 يناير عام 1992.

وتحدث رئيس جمهورية أوزبكستان عن إنجازات العاملين في أجهزة النيابة العامة ومساهمتهم في تعزيز تشريعات بلادنا وتوفير تنفيذ قوانين جمهورية أوزبكستان.

وأشاد رئيس بلادنا بزيادة مسئولية أجهزة النيابة العامة على ضوء إصدار المراسيم والقرارات الجديدة مثل المرسوم الرئاسي "الإجراءات الإضافية الخاصة بتطوير سريع لنشاطات رجال الأعمال وحماية شاملة للممتلكات الخاصة وتحسين نوعي لمناخ الأعمال" الصادر بتاريخ 5 أكتوبر عام 2016.

ويرى فخامته أن أجهزة النيابة العامة يمكن أن تلعب دورا هاما في تطوير المشاريع الصغيرة والعمل الحر في بلادنا وذلك من خلال منعها انتهاكات القوانين.

 وأكد الرئيس الأوزبكي على أن إعلان العام الحالي "عاما للحوار مع الشعب ومصالح الإنسان" وضع أمام أجهزة النيابة العامة مهما جديدة حيث يتعين علي العاملين في هذه الأجهزة على الاستماع إلى جميع طلبات المواطنين.  

وكالة أنباء أوزبكستان، أبو بكر أورازوف، تصوير لسروار أورمانوف
701 568






Все о погоде - Pogoda.uz