17.04.2018 23:52

إجراءات التحسين الجذري لنشاطات المجال الديني والتنويري

أصدر فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان مرسوما رئاسيا في 16 أبريل الجاري بشأن "إجراءات التحسين الجذري لنشاطات المجال الديني والتنويري".

وينص المرسوم الرئاسي على المصادقة على برنامج إجراءات التحسين الجذري لنشاطات المجال الديني والتنويري.

ويقتضي المرسوم الرئاسي بإنشاء مركز المعلومات والتحليل لدراسة المسائل الدينية والاجتماعية في لجنة الشؤون الدينية لدى مجلس وزراء جمهورية أوزبكستان وذلك بهدف إجراء التحليل الشامل للمؤلفات ومواد الإنترنت ووسائل الإعلام العامة العائدة إلى الموضوعات الدينية وتحديد مبكر للعوامل التي يمكن أن تؤثر تأثيرا سلبيا على استقرار المناخ الديني والاجتماعي وإعداد التوصيات الرامية إلى القضاء عليها.

ويقضي المرسوم الرئاسي إنشاء أكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية بدلا من أكاديمية أوزبكستان الإسلامية وجامعة طشقند الإسلامية لدى مجلس وزراء جمهورية أوزبكستان.

وينص المرسوم الرئاسي على تأسيس مركز التأهيل لدى أكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية مع فروعه الإقليمية في جمهورية قاراقالباقستان ومحافظات سمرقند ونمانكان وسورخاندريا.

ويقتضي المرسوم الرئاسي بإنشاء مدرسة علم الحديث بصفة المؤسسة التعليمية الدينية والتنويرية العليا حيث تهدف مهامها الرئيسية إلى إعداد المختصين الذين يدرسون دراسة شاملة لجوهر القرآن الكريم والأحاديث والأسس العلمية والنظرية لعلم الحديث ويستوعبون استيعابا شاملا للتراث العلمي الثري لأجدادنا العظماء الذين ساهموا مساهمة لا مثيل لها في تطوير علم الحديث وذلك بهدف نقل الأفكار الإنسانية النبيلة للأحاديث لشعبنا بشكل عام وللجيل الصاعد بشكل خاص.

ويقضي المرسوم الرئاسي إنشاء صندوق "Vaqf" ("وقف") الاجتماعي الخيري لدى إدارة مسلمي أوزبكستان والمصادقة على تشكيلة أعضاء مجلس الأمناء للصندوق.

وتشتمل مهام صندوق "Vaqf" الاجتماعي الخيري لدى إدارة مسلمي أوزبكستان على ما يلي:

- الحفاظ على القيم القومية والدينية،

- إنشاء المساجد والمؤسسات التعليمية الدينية وترميمها وصيانتها وتعميرها وتعزيز قاعدتها المادية والتقنية،

- الحفاظ على الأماكن الدينية ذات الأهمية التاريخية والمعمارية وصيانتها وتعميرها وتطوير بنيتها التحتية،

- تمويل نشاطات المؤسسات التعليمية الدينية والمراكز العلمية البحثية وتقديم الدعم المادي والاجتماعي للأساتذة والباحثين والخبراء والطلبة،

- تقديم الدعم المادي والاجتماعي للأئمة الخطباء وغيرهم من موظفي المؤسسات الدينية،

- نشر الكتب الدينية والتنويرية.

وينص المرسوم الرئاسي على تأسيس جائزة "الإمام البخاري" الحكومية وذلك لتحفيز وتكريم الأشخاص الذين يساهمون مساهمة ملحوظة في الدراسة الشاملة للحياة والتراث العلمي الثري لأجدادنا الأجلاء الذين تركوا أعمالا لا مثيل لها قد ساعدت في تطوير العلوم والثقافة الإسلامية فضلا عن الأشخاص الذين يساهمون في ترويج أوزبكستان على الساحة الدولية.

وتم تكليف معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان ومعالي السيد كاملوف مستشار الدولة لرئيس جمهورية أوزبكستان ومعالي السيد رستم قاسموف مستشار الدولة لرئيس جمهورية أوزبكستان بالإشراف على تنفيذ هذا المرسوم.  

2 679