06.04.2018 19:19

إجراءات تحسين جذري لنشاطات وزارة خارجية جمهورية أوزبكستان وتشديد مسئوليتها عن أهم اتجاهات السياسة الخارجية والنشاطات الاقتصادية الخارجية

أصدر فخامة الرئيس شوكت ميرضيائيف رئيس جمهورية أوزبكستان مرسوما رئاسيا في 5 أبريل الجاري بشأن "إجراءات تحسين جذري لنشاطات وزارة خارجية جمهورية أوزبكستان وتشديد مسئوليتها عن أهم اتجاهات السياسة الخارجية والنشاطات الاقتصادية الخارجية".

وينص المرسوم الرئاسي على إعادة النظر في نشاطات وزارة الخارجية والبعثات الدبلوماسية لجمهورية أوزبكستان وهيكلتها انطلاقا من مبدأ تطوير "الدبلوماسية الاقتصادية".

ويقتضي المرسوم الرئاسي بتشديد دور وزارة الخارجية كالمنسق في انتهاج بلادنا سياستها الخارجية ونشاطاتها الاقتصادية الخارجية.

ويقضي المرسوم الرئاسي استحداث الإدارة العامة للتعاون الاقتصادي الخارجي والمتكونة من 4 إدارات وهي إدارة جذب الاستثمارات الأجنبية وموارد الدعم المالي والتقني، وإدارة تطوير التصدير والعلاقات التجارية الخارجية، وإدارة تنسيق نشاطات اللجان الحكومية المشتركة، وإدارة التعاون الدولي في مجال تطوير السياحة.

وينص المرسوم الرئاسي على إنشاء إدارة العلاقات مع المجتمع ووسائل الإعلام العامة لدى وزارة الخارجية بدلا من المكتب الإعلامي.

ويقتضي المرسوم الرئاسي بإنشاء مكتب الخدمات للسلك الدبلوماسي بدلا من إدارة الخدمات الدبلوماسية.

ويقضي المرسوم الرئاسي بإنشاء وكالة "Dunyo" ("الدنيا") للأنياء والمركز الإعلامي بدلا من وكالة "Jahon" ("جهان") للأنياء.

وينص المرسوم الرئاسي على إنشاء مكتب المترجمين.

وتم تكليف معالي السيد عبد الله عارفوف رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان ومعالي السيد فيكتور محمودوف أمين مجلس الأمن لدى رئيس جمهورية أوزبكستان ومعالي السيد مولانوف النائب الأول لمستشار الدولة لرئيس جمهورية أوزبكستان ومعالي الوزير عبد العزيز كاملوف وزير خارجية جمهورية أوزبكستان بالإشراف على تنفيذ هذا المرسوم.  

4 590