11.12.2018 07:53

التراث القديم يشكف عن أسراره

التراث القديم يشكف عن أسراره افتتحت في 10 ديسمبر الحالي بالعاصمة مدينة طشقند فعاليات المنتدى الإعلامي الدولي "المشاريع للحفاظ ودراسة التراث الثقافي لأوزبكستان" نتائج عام 2018 و"خريطة الطريق" لعام 2019"

وتم تنظيم فعاليات المنتدى الإعلامي الدولي من قبل الاتحاد الوطني لوسائل الإعلام الإلكترونية حيث يشارك العلماء الوافدين من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وألمانيا واليابان والهند والتشيك وبولندا ومندوبو المنظمات الدولية وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في بلادنا.

وفي بداية المنتدى افتتح معرض "التراث الثقافي لأوزبكستان في المعارض العالمية" في المتحف الحكومي لتاريخ التيموريين حيث يتم عرض الكتب من سلسلة "الكتابات في الآثار بأوزبكستان" في 13 مجلدا والكتب من سلسلة "التراث الثقافي لأوزبكستان في المعارض العالمية" في 10 مجلدات والنسخ الفوتوغرافية للمخطوطات النادرة من بينها "مصحف لانغار الكبير" و"ديوان الحسين" و"ظفر نامه" و"معراج نامه" و"ملحوظات الأمير تيمور" و"بستان الطهارة".

ويعتبر "مصحف لانغار الكبير" ثورة لا مثيل لها وتتميز بين معروضات معرض "التراث الثقافي لأوزبكستان في المعارض العالمية" بقيمته التاريخية وأهميته المعنوية. وحسب المعلومات المتوافرة نسخ "مصحف لانغار الكبير" في أواسط القرن الثامن الميلادي بالخط الكوفي الحجازي على جلد العجل. ويحتفظ معهد المخطوطات الشرقية لدى أكاديمية علوم روسيا بـ81 صفحة لهذا المصحف وتحتفظ أوزبكستان بـ16 صفحة وذلك في العاصمة مدينة طشقند ومدينة بخارى وقرية كاتا لانغار بمحافظة قشقادريا.

وتحتفظ مكتبات ومتاحف موسكو وسانكت بطربورغ ولندن وباريس والبندقية وبرلين وطهران وإسطنبول مختلف المخطوطات العائدة إلى التراث المعنوي الثقافي لبلادنا.

وفي اليوم نفسه أقيمت في إطار المنتدى الإعلامي الدولي فعاليات المهرجان الوطني العاشر "منتجات وسائل الإعلام الاجتماعية".

وألقى معالي السيد عزيز عبد الحكيموف نائب رئيس وزراء جمهورية أوزبكستان كلمة الترحيب في حفل افتتاح المنتدى الإعلامي الدولي. 

وكالة أنباء أوزبكستان، ملاحت حسينوفا
12 419